Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

الذين في قلوبهم شيء من حتى و”الطائرة الملكية”

08.03.2016 - 15:24

فجأة وجد العديدون أنفسهم أمام صور لطائرات خاصة قيل لهم في مواقع إعلامية، في نفسها وفي قلبها أشياء كثيرة من حتى إنها طائرات ملكية خاصة، لكن من ذهبوا للتدقيق قليلا في الأمور وبحثوا مثل أي صحافيين حقيقيين عن حقيقة الأشياء اتضح لهم أن الحقيقة غير ذلك

الحقيقة مثلما اهتدى إليها موقع “أحداث.أنفو” أكدت أن الصور التي نشرت في بعض المواقع – لأسبا لا تخفى على حصيف – هي صور مأخوذة من “كاتالوغ” تصدره إحدى شركات بيع وترويج الطائرات الخاصة ولاعلاقة لها بطائرة ملكية أو ماشابه بل إن إحدى الطائرات التي وضعها موقع إعلامي ف مقدمة صوره هي في ملكية الأمير الوليد بن طلال ولا علاقة لها بالمغرب لا من قريب ولا من بعيد

مرة أخرى يتضح أن الإعلام هو المتضرر الأول والأخير من بعض ماينشره بعض من لاعلاقة لهم بالإعلام أما المغرب فلايكترث خصوصا وقد اختار مسار الشفافية والصدق ولا عنيه ما ينشره عنه العديدون ممن في قلوبهم طائرات كثيرة من حتى ومن غيرها من حروف اللغات كلها وليس اللغة العربية وحدها

» مصدر المقال: ahdath

Autres articles