Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

استنفار كبير بعد تسرب غاز البوطان من شاحنة نواحي إقليم مديونة

09.03.2016 - 13:00

يوم متوتر ولحظات عصيبة عرفتها مجموعة دواوير التابعة للجماعات القروية على مستوى أقاليم مديونة وبرشيد ، بعد اندلاع النيران بصهريج إحدى الشاحنات من الحجم الكبير المحملة بغاز البوتان صباح الاثنين الماضي. كانت الشاحنة تشق طريقها إلى إحدى المناطق الصناعية نواحي إقليم برشيد ، قبل أن يجد سائق الشاحنة نفسه في ورطة بعد وقوع التماس كهربائي في المحرك الخلفي لصهريج الشاحنة أدى إلى اندلاع النيران بحاوية غاز البوطان .

الأقدار الإلهية تدخلت لإنقاذ ساكنة الجماعات القروية سيدي حجاج واد حصار وأولاد زيان ، بعد اندلاع النيران بشكل مباغت في حاوية شاحنة محملة بعشرات الأطنان من غاز البوطان والتي كانت قادمة مدينة الدارالبيضاء في اتجاه إحدى الأحياء الصناعية نواحي إقليم برشيد عبر منطقة الكارة ، حادث اندلاع النيران بحاوية الشاحنة خلق حالة استنفار واسعة بعد تدخل جميع الوحدات المتنقلة للوقاية المدنية بإقليم مديونة (مديونة ـ تيط مليل ـ الهراويين) في مواجهة حادث اندلاع النيران بجنبات خزان غاز البوطان.

الحادث جعل مختلف المصالح المعنية والمختصة بإقليم مديونة في اتخاذ جميع الاحتياطات لمواجهة المشكل الطارئ تحسبا في وقوع انفجار صهريج الشاحنة ، كان قد يؤدي حصول كارثة بيئية خصوصا وموقع الحادث قريب من مجموعة مناطق فلاحية وسد اواد المالح يؤكد أحد الفعاليات الجمعية ، مصالح الدرك الملكي تدخلت بدورها في تأمين السلامة الطرقية ومنع حركة السير وتوجيه جميع اتجاهات البعيدة عن مكان حادث اندلاع النيران بصهريج الشاحنة.

عملية إخماد النيران مصالح الوقاية المدنية بصهريج الشاحنة وتلطيف الحرارة منبعثة منها تفاديا من تسرب غاز البوطان ، كان مهما لدى رجال المطافئ في عدم الاقتراب من الشاحنة بعد استعمال خراطيم المياه والاستعانة بمواد كيماوية “الرغوة” تحد من ارتفاع منسوب وشدة الحرارة داخل صهريج الشاحنة ، بعد مرور ساعات في مواجهة خطر اندلاع النيران بحاوية الشاحنة من طرف مصالح الوقاية المدنية بإقليم مديونة وبعد حالة الإرهاق الشديد لعناصر التدخل واستنفاد جميع الإمكانيات المادية والبشرية اضطرت قيادة مديونة إلى طلب تعزيزات اللوجستيكي كبيرة من القيادة الجهوية بالدار البيضاء بثكنة الشهداء إلى جانب الوحدة المنتقلة بمنطقة مولاي رشيد ومنطقة بابن اسليمان.

ولأزيد من عشر ساعات تمكنت مختلف عناصر وحدات الوقاية المدنية من إخماد النيران وتلطيف حرارة صهريج شاحنة غاز البوطان ، فيما فتحت عناصر القيادية الجهوية للدرك الملكي بالدارالبيضاء وإقليم مديونة تحقيق واسع حول أسباب حادث اندلاع النيران بصهريج شاحنة كانت محملة بما يفوق من 40 طن لغاز البوطان ، الحادث الذي تجهل أسبابه الحقيقية كان سيؤدي في حالة انفجار صهريج الشاحنة إلى كارثة بيئية تعصف بالمنطقة فلاحيا ، يضيف المصدر الجمعوي لولا القدرة الإلهية جعلت الشاحنة خارج المدار الحضري وبعيدة عن الدواوير القروية بإقليم مديونة وبرشيد .

» مصدر المقال: ahdath

Autres articles

newsletter

Articles Populaires

Désolé. Pas assez de données pour afficher des publications.