Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

رفاق بنعبدالله يدقون ناقوس الخطر

21.06.2018 - 22:57

دق حزب التقدم والاشتراكية ناقوس الخطر بشأن وضعية الاحتقان التي تعيشها البلاد، منبها الحكومة إلى ضرورة تجاوز ما أسماه حالة الارتباك والتعاطي مع الأزمة الناجمة عن المقاطعة بجرأة وجدية ومسؤولية.

وأكد رفاق نبيل بنعبدالله خلال اجتماع للمكتب السياسي، أن الأوضاع العامة لا تبعث على الارتياح، واصفا تدبير الحكومة بالارتباك الحقيقي في تعاطيها مع ما يتم التعبير عنه من مطالب ملحة لا تحتمل السقوط في المزايدات الرخيصة، أو في ردود أفعال ذاتية خاطئة.

ودعا الحزب الحليف لـ”بيجيدي” كافة مكونات الأغلبية الحكومية، إلى تملك الجرأة والجدية والقيام بتحمل المسؤولية، من خلال اتخاذ المبادرات الكفيلة بالتفاعل الإيجابي والمسؤول مع التعبيرات السياسية والاجتماعية النابعة من أوساط شعبية مختلفة.

وجدد المكتب السياسي للحزب نداءه القاضي بضرورة بث نفس ديمقراطي قوي، بما يضمن فتح آفاق جديدة تجعل المواطنين يستعيدون الثقة في مسار الإصلاح، ويتعبؤون للإسهام في بلورة الإصلاحات الأساس التي تمكن من تعزيز البناء الديمقراطي، والمضي قدما في تفعيل مضامين الدستور، وإرساء عدالة اجتماعية حقيقية تضمن العيش الكريم في كنف الحرية والاستقرار.
وطالب الحكومة بمزيد من الحضور السياسي والتواصلي ودعم صغار الفلاحين المتضررين من تداعيات المقاطعة وحماية حقوق شغيلة القطاع، واتخاذ ما يلزم من مبادرات كفيلة بمباشرة الإصلاحات الأساسية، خاصة على صعيد بلورة نموذج تنموي اقتصادي واجتماعي جديد.

وتفاعلا منه مع حملة المقاطعة التي دخلت أسبوعها الخامس، وتعزيزا لدولة القانون في المجال الاقتصادي، طالب المكتب السياسي بتفعيل دور مجلس المنافسة، ومحاربة الاحتكار وحماية المنتجين، مشددا على ضرورة الاهتمام بأوضاع صغار الفلاحين والتعاونيات المنظمة لهم، وتعبئة الإمكانات المتاحة باستعجال وبكيفية استثنائية، لدعم الفلاحين المتضررين.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles