Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

الفدرالية الدولية للصحافيين تدعم ضحايا «بوعشرين»

28.07.2018 - 15:02

دخل ملف توفيق بوعشرين منعطفا جديدا بإعلان الفدرالية الدولية للصحافيين عن تضامنها مع المشتكيات في هذا الملف، الذي ما زال القضاء ينظر فيه، بعد جلسات مثيرة، تم الاستماع خلالها لتصريحات الضحايا. وعبر “فيليب لوغوت”، رئيس الفدرالية، عن صدمته و”انثوني بيلانغر”، الكاتب العام، عند استماعهما للقصص التي روتها مشتكيات في الملف أبريل الماضي، على هامش زيارة لهما إلى المغرب، لمناسبة اجتماع على مستوى التمثيلية الإفريقية للمنظمة المهنية.

وأكد رئيس الفدرالية الدولية للصحافيين، متابعة فصول قضية بوعشرين منذ بدايتها، وعلمه بتعرض مجموعة من الضحايا اللائي سحبن شكاياتهن لضغوطات لم يستطعن مقاومتها، مشددا في بلاغ صادر للمناسبة، على دعم الفدرالية الكامل للمشتكيات في معركتهن القضائية، وكذلك الأمر بالنسبة إلى يونس مجاهد، الكاتب العام للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، والذي يشغل في الوقت نفسه، منصب نائب رئيس الفدرالية الدولية.

ونبه بلاغ الفدرالية الدولية للصحافيين إلى أن الحديث عن شكايات من مجهول لا ينفي جسامة الأفعال المرتكبة ضد الضحايا، وكذلك الأمر بالنسبة إلى فرض شكايات من قبل الشرطة بالقوة، إذ لا يجد هذا الأمر ما يدعمه في الواقع، وبالتالي كان من السهل على المشتكيات في حال صحة هذه الادعاءات، نفي هذه المعطيات أمام المحكمة.

وعبرت الفدرالية عن رفضها دعم خطة دفاع بوعشرين، التي ركزت على ربط القضية بحرية الصحافة، باعتبار أن الأمر يتعلق بحالات اعتداء جنسي على ضحايا، وخرق لمبادئ المساواة والنوع، التي تعتبر من أولويات المنظمة المهنية الدولية.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles