Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

ارتفاع العائدين وراء الاكتظاظ بطنجة المتوسط

15.09.2018 - 15:01

بعد الأزمة التي خلقتها ساعات الانتظار الطويلة على مستوى ميناء طنجة المتوسط، والاكتظاظ غير المسبوق وتأخر الرحلات البحرية التي بلغت مستويات قياسية، وسط تذمر أفراد الجالية المغربية الذين اشتكى العديد منهم تعطل مصالحهم بسبب استحالة وصولهم إلى بلدان الاستقبال في المواعد المحددة، كشفت المعطيات الرقمية وإحصائيات عملية عبور التي انتهت، أخيرا، أن الميناء لم يكن على استعداد لاستقبال آلاف الوافدين وتأمين عودتهم بسلاسة، بسبب عدم قدرة بنياته التحتية على استيعاب كم المسافرين، إذ تجاوزت مدة الانتظار في حالات عديدة 18 ساعة، قبل أن تؤكد الوزارة المنتدبة المكلفة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج عودة استقرار الأوضاع بالميناء بدءا من 2 شتنبر الجاري، الذي تقلصت معه ساعات الانتظار إلى ساعتين.

وعلمت “الصباح”، من مصادر مطلعة، أن ميناء طنجة المتوسط، شهد خلال الأسبوع ما بين 27 غشت الماضي و2 شتنبر الحالي توافدا استثنائيا في اتجاه بلدان الاستقبال، إذ تضاعف عدد العابرين الذي وصل خلال تلك الفترة إلى 275 ألفا و139 مسافرا وقرابة 57 ألف سيارة، بارتفاع وصل إلى 202 % بالنسبة إلى الأشخاص و192 % بالنسبة إلى العربات مقارنة بالفترة ذاتها من السنة الماضية.

وأردفت المصادر ذاتها، أن الأسبوع الأخير تميز بازدحام كبير على مستوى المغادرة، ما جعل مدة الانتظار بميناء طنجة المتوسط ترتفع في بعض الأوقات إلى 18 ساعة.

انتظار رافقه ازدحام سجل على مستوى الطريق الوطنية رقم 16 المجاورة للميناء، وكذلك عند الخروج من الطريق السيار الرابط بين مدينة طنجة وميناء طنجة المتوسط لعدة كيلومترات.

وعزت مصادر الوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، هذا الازدحام إلى تزامن نهاية مناسبة عيد الأضحى بأرض الوطن بنهاية العطلة السنوية لمغاربة العالم من جهة والدخول المدرسي ببلدان الاستقبال من جهة أخرى، فضلا عن عدم تحديد تاريخ عودة أصحاب التذاكر المفتوحة، ما أدى بالتالي إلى توافد كبير واكتظاظ المسافرين على الميناء، علما أن الطاقة الاستيعابية لميناء طنجة المتوسط تقدر ب 40 ألف مسافر و11 ألف سيارة يوميا، فيما توافد على الميناء خلال تلك الفترة 53 ألف مسافر و16 ألف سيارة معدلا يوميا.

وبخصوص ميناء الجزيرة الخضراء، يتوفر على 6 أرصفة لاستقبال البواخر، كما أنه توجد فقط تسع شركات ملاحية تشغل 26 باخرة على كافة الخطوط التي تربط موانئ المغرب والموانئ الأوربية مع الإشارة إلى أن عدد البواخر المعبأة على خط ميناء طنجة المتوسط وميناء الجزيرة الخضراء يصل إلى 12 باخرة.

ونوهت الوزارة المنتدبة بالتسهيلات في الخدمات واللوجستيك المهمة التي قدمتها السلطات الإسبانية، من قبيل رسو السفن بدون انتظار وختم الجوازات على متن السيارات لفائدة مغاربة العالم خلال تلك الفترة. إجراءات تم اتخاذها بصفة استثنائية، باعتبار إسبانيا أول بلد لدخول منطقة شينغن، مع العلم أنها لم تكن لتطبق في موانئ أخرى.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles