Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

شباعتو: رئيس الجهة غير مختص لإعلان شغور مقعدي

26.09.2018 - 15:02

أكد سعيد شباعتو، مستشار التجمع الوطني للأحرار بجهة درعة تافيلالت أن القرار الأخير الصادر عن المحكمة الإدارية بمكناس، يؤكد أن الحبيب الشوباني، رئيس الجهة غير مختص في إعلان شغور مقعده، ولا يحق له إصدار قرار إداري بشأن فقدان أي مستشار لعضويته بمجلس الجهة، لأن ذلك يعد مخالفة للقانون التنظيمي للجهات.

واعتبر شباعتو في تصريح لـ “الصباح” أن الشوباني قام بتأويل سياسي غير ذي سند قانوني للقرار الصادر عن المحكمة، لأنه منزعج من صوت فرق المعارضة التي كانت تسعى إلى أن يحصل التوافق والتصويت بالإجماع على كل بنود الميزانية وكل المشاريع التنموية، مضيفا أن المحكمة أكدت أنه “لا يمكنها إيقاف تنفيذ قرار عزله بناء على دعوى تقدم بها، فهي غير مختصة للنظر في دعواه الرامية إلى إيقاف تنفيذ قرار غير موجود أصلا” مستندا في ذلك على نسخة من حكم المحكمة”.

وأوضح شباعتو، في تصريح ل”الصباح” أن الإشكالية الحقيقية تكمن في أن الشوباني “يشتغل بعقلية الهيمنة في اتخاذ القرارات، عوض إعمال الديمقراطية التشاركية، التي تمنح للمستشارين، من الجهة ومجالس الأقاليم والعمالات، والبلديات، حق اقتراح حلول لحل المشاكل القائمة لتشييد البنية التحتية وتوفير الخدمات الاجتماعية الصحية والتعليمية، بعيدا عن سياسة ” فرق تسد”، إذ تعاني مناطق الفقر والتهميش، و لم يصلها ولو النزر القليل من المشاريع التنموية، فيما تحصل المناطق التي صوتت على الأغلبية على الجزء الأكبر من المشاريع، وهذا يخالف الهدف من إرساء المجالس الجهوية المتقدمة.

وأعلن شباعتو رفضه القاطع لقرار عدم استدعائه لحضور جلسات مجلس الجهة، متهما الرئيس ب “التطاول على اختصاصات سلطة الوصاية، التي يمثلها والي الجهة الذي التمس من الشوباني عدم التدخل في اختصاصاته لأن إسقاط مستشارين من الحضور من اختصاصات الوالي طبقا للمادة 96 من القانون 11-95 المتعلق بمدونة الانتخابات”.

ويعتبر الشوباني أن شباعتو خسر معاركه السياسية والقضائية، وعليه أن يمتثل للقانون، ويبتعد عن أشغال جهة فتية تحتاج إلى تكثيف العمل لتنزيل المشاريع التنموية الخاصة بها.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles