Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

طلبة يحاصرون سيارة جماعة أوصلت ابنة الرئيس

01.10.2018 - 15:01

حاصر طلبة قاعديون بجامعة محمد بن عبد الله، سيارة جماعة قروية بالجنوب، نقلت ابنة رئيسها إلى فاس لاجتياز امتحان ولوج سلك الماستر جغرافيا بكلية الآداب والعلوم الإنسانية ظهر المهراز، قبل تدخل الإدارة والسلطات للحيلولة دون تطور الأمور إلى ما لا تحمد عقباه، أمام الاستغلال غير القانوني لهذه السيارة.

وفوجئ الطلبة بركن سيارة الجماعة بالكلية صباح أول أمس (الخميس) تزامنا مع اجتياز تلك الامتحانات، قبل أن يحيط بها نحو 20 طالبا، ليكتشفوا أن سائقها المستخدم بجماعة إزناكن بإقليم ورزازات، نقل ابنة الرئيس، المنتمي لحزب العدالة والتنمية، مستغلا سيارة المصلحة.

وأحاط الطلبة بالسائق ومرافقته على متن السيارة رباعية الدفع. وشرعوا في “محاكمتهما” جماهيريا أمام طلبة الكلية، عرفا مألوفا بهذا الموقع الجامعي كلما ضبط غريب عنه مرتكبا لمخالفة، إلا أن توسلات السائق وطلبه العفو ومراعاة ظروفه الاجتماعية وتلافيا لأي تأثير على مستقبله المهني، جعلتهم يخلون سبيله بعد مدة قصيرة.

وقال مصدر طلابي إن الطلبة رأفوا لحال السائق ضحية أوامر، متمنيا من الجهات المعنية التحقيق مع رئيس الجماعة حول استغلاله سيارتها لإيصال ابنته وقضاء أغراضها الشخصية بالكلية، في خرق سافر للقوانين المعمول بها التي تفرض عدم تحرك أسطول العربات بعيدا عن نفوذ الجماعة الترابي، إلا بترخيص مسبق.

وقطعت هذه السيارة 728 كيلومترا من ورزازات إلى فاس، طيلة نحو نصف يوم وبميزانية مهمة.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles