Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

200 ألف زائر لمعرض الأمن الوطني

02.10.2018 - 21:01

عاشت مراكش طيلة خمسة أيام، من 26 إلى 30 شتنبر الماضي على إيقاع الأبواب المفتوحة للأمن الوطني، انتقلت خلالها مختلف شرائح المجتمع المراكشي إلى ساحة باب الجديد، للاطلاع عن قرب على عمل رجال الشرطة. وشكل الفضاء الامني ، الذي شيد على مساحة تقدر بحوالي ثلاثة هكتارات، قبلة للمراكشيين والوافدين على المدينة، مغاربة وأجانب، لزيارة أروقة الخيمة العملاقة التي احتضنت جميع مهام ومرافق الأمن الوطني، بما فيها المراقبة الخدماتية والتخصصات العلمية والتقنية، فضلا عن تخصيص ثلاثة فضاءات للتنشيط والترفيه والتحسيس، وفضاء خاص بمتحف الشرطة وإصدارات موظفي الأمن الفنية و الأدبية,

وبلغ عدد زوار المعرض حوالي 200 ألف زائر ، منها 92 ألفا السبت الماضي، تم استقبالهم برحابة صدر من قبل المشرفين على الأروقة الذين يجيبون على تساؤلات الزوار و ملاحظاتهم ، قبل الانتقال لتتبع العروض الميدانية التي وصل عددها إلى 56 عرضا، أدتها فرق التدخل التابعة لمديرية مراقبة التراب الوطني والمعهد الملكي للشرطة ومديرية الأمن العمومي ومديرية الشرطة القضائية ومدرسة الخيالة، و التي لقيت اهتماما و تشجيعات كبيرة من قبل الزوار الذين عمل بعضهم على توثيق فصولها بواسطة الهواتف الذكية,

كما عرفت الدورة مستجدا مهما متعلقا بمشاركة مديرية مراقبة التراب الوطني وكذا اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، شارك فيها الصغار بشغف، إذ اهتم منظمو العرس الأمني بالأطفال الذين أدوا خلال يوم الافتتاح لقطات استعراضية,

وطيلة الخمسة أيام عرفت منطقة باب الجديد حركيّة كسرت الجمود الذي تعرفه « غابة الشباب « من خلال آلاف الزوار الوافدين على هذه التظاهرة الأمنية، ولم يقتصر الحضور على المغاربة والسكان المحليين، بل لوحظ إقبال الأجانب والسياح الغربيين الذين غالبا ما يتوقفون عند وحدات التدخل السريع و مسرح الجريمة لمتابعة الشروحات التي يقدمها رجال الشرطة للمتمدرسين وتلامذة المؤسسات التعليمية، وكان البعض منهم يستفسر عما يهم المحافظة على النظام وأوراش التحقق من الوثائق وسندات الإقامة، إلى جانب السير والسلامة الطرقية.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles