Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

الجيش الإسباني يكشف حقائق “زورق الهجرة”

04.10.2018 - 00:01

كشفت تقارير عسكرية اسبانية، أن عناصر البحرية المغربية، التي أطلقت النار على زورق سريع قبالة سواحل الفنيدق، الثلاثاء الماضي، لم تنتبه لوجود مرشحين للهجرة بداخله، الذين كانوا مختبئين تحت غطاء، ما تسبب في مقتل طالبة وإصابة ثلاثة آخرين بجروح خطيرة.

وذكر مصدر عسكري في تصريح أدلى به لوكالة «فرانس برس»، أن عناصر الدورية المغربية المكلفة بحراسة الشواطئ المغربية، اضطرت لإطلاق عيارات نارية على زورق سريع كان يوجد بصفة مشبوهة بالمياه المغربية وعلى متنه مرشحون للهجرة يحاولون العبور سرا نحو السواحل الجنوبية الاسبانية، لأن سائقه اتخذ «موقفا عدوانيا وقام بمناورات خطيرة وصلت إلى حد افتعال اصطدام تجنبته البحرية المغربية في اللحظة الأخيرة».

وأوضح المصدر، الذي لم تكشف وكالة الأنباء الفرنسية هويته، أن الزورق، وهو من نوع «غو فاست» المزود بمحركات قوية تستخدم غالبا في تهريب المخدرات، رصدته البحرية الملكية وهي تقوم بعملية تمشيط روتينية بعرض السواحل المغربية الشمالية، وبادرت إلى ملاحقته لإيقافه، إلا أن سائقه، الذي لم تعرف هويته، قام بمناورات جعلته «في مرمى نيران سفينة المراقبة المغربية، ما أدى إلى جرح بعض ركابه».

واعتقلت الضابطة القضائية التابعة للدرك الملكي بالفنيدق، 6 أشخاص، يشتبه في انتمائهم إلى شبكة دولية متخصصة في التهجير السري والاتجار في البشر، وأحالتهم على الوكيل العام باستئنافية تطوان، الذي قرر إخلاء سبيل أربعة منهم ومتابعتهم في حالة سراح مؤقت، فيما أمر بإيداع مواطن اسباني ومغربي يحمل الجنسية الاسبانية السجن المحلي «الصومال»، ووضعهما تحت تدابير الحبس الاحتياطي إلى حين إجراء بحث تفصيلي معهما وتكييف التهم الموجهة لهما قبل تقديمهما أمام العدالة.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles