Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

زيادة 400 درهم تغضب النقابات

19.10.2018 - 15:01

خيب سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة آمال النقابات بشأن العرض الجديد الذي يخص مقترح تحسين الدخل، إذ فوجئوا بهزالة المقترح القاضي بإضافة 100 درهم للمقترح السابق، لتصل الزيادة المقترحة في الأجور إلى 400 درهم.

وأفادت مصادر من الكنفدرالية الديمقراطية للشغل أن رئيس الحكومة حمل، خلال لقاء له مع عبدالقادر الزير، نائب الكاتب العام وعلال بلعربي، عضو المكتب التنفيذي للمركزية النقابية، تمسك بالعرض السابق من حيث توزيعه على ثلاث سنوات المقبلة.

وأوضح عبد الغني الراقي، القيادي في الكنفدرالية أن النقابات اقترحت زيادة 600 درهم دفعة واحدة، لكن هذا لا يمنعها من مناقشة العرض الجديد والقبول به، شريطة أن يشمل جميع الموظفين بالقطاع العام وأجراء القطاع الخاص والمؤسسات العمومية.

وأكد الراقي في حديث مع «الصباح» أن مصداقية الحوار الاجتماعي تتطلب أولا تنفيذ ما تبقى من الاتفاقيات السابقة، من قبيل اتفاق 26 أبريل 2011، والتي تتضمن مطالب تهم توحيد الحد الأدنى للأجر في القطاعين الفلاحي والصناعي والخدماتي، كما هو جار به العمل في جميع بلدان العالم، والتعويض عن العمل في المناطق النائية، وإحداث درجة جديدة للموظفين الذين لا يترقون سوى مرتين في حياتهم المهنية.

وأوضح المسؤول النقابي أن هزالة العرض الحكومي لا تقف فقط عند مبلغ الزيادة الهزيل، والذي لا يراعي ارتفاع مستوى المعيشة جراء الغلاء وارتفاع الأسعار، بل إن الزيادة لا تشمل سوى 25 في المائة من الموظفين بالقطاع العام.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles