Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

مينانجيت بالمدرسة الإسبانية بالبيضاء

03.12.2018 - 21:02

استنفر ظهور حالة مينانجيت بالمدرسة الإسبانية خوان رامينيس، مختلف الأجهزة التابعة لوزارتي الصحة والتعليم، إذ إلى حدود ظهر أمس (الجمعة) تواصلت “خطة الاستجابة” داخل المؤسسة التابعة للبعثة الثقافية الإسبانية.

وعلمت “الصباح” أن وزيري التعليم والصحة، أعطيا تعليماتهما بالتدخل السريع، واستنفرت المندوبية الجهوية للصحة طاقمها، من أجل تطويق الحالة والحد من انتشار العدوى. وانتقلت وحدة طبية إلى مصحة بالبيضاء، حيث تتلقى التلميذة المصابة العلاج.

إذ تم الاطلاع على وضعها الصحي ومراقبة تتبع العلاج، وأفادت مصادر متطابقة أن التلميذة أدخلت المصحة أول أمس (الخميس)، بعد أن عانت حمى وصداعا في الرأس مصحوبين بتقيؤ، ما أدى إلى الإسراع بها إلى المصحة، حيث كشف عليها الطاقم الطبي، ليتبين أن الأمر يتعلق بحالة للمينانجيت، ما دفع إلى إشعار مندوبية الصحة، ثم المؤسسة التي تتابع فيها التلميذة دراستها.

وأوردت مصادر “الصباح” أن طاقما طبيا انتقل منذ صباح أمس (الجمعة) إلى المؤسسة التعليمية، حيث تم تنفيذ خطة الاستجابة، بتلقيح التلاميذ زملاء المصابة ومدهم بعقاقير، درءا لانتقال العدوى إليهم.

وأكدت مصادر طبية من المندوبية الخبر في اتصال أجرته معها “الصباح”، إذ أكدت مندوبة وزارة الصحة أنه تم التعاطي مع الحالة المعلن عنها بالسرعة اللازمة، وجرت زيارة التلميذة بالمصحة التي تتابع بها العلاج، كما تم تطويق المرض بصفة استعجالية من خلال تكليف وحدة طبية بالتدخل الاستعجالي بالمؤسسة لتطعيم زملاء التلميذة باللقاح ومدهم بالدواء.

وتعد “المينانجيت” أو ما يطلق عليه باللسان العربي التهاب السحايا، من الأمراض المرعبة التي تتطلب كشفا سريعا وتدخلا طبيا مستعجلا.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles