Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

الحليمي يبسط معيقات التنمية

10.01.2019 - 15:02

ثلث المغاربة يشتكون من ضعف جودة المياه و22 % منهم لا يشعرون بالأمن

كشفت المندوبية السامية للتخطيط أن أزيد من 22 في المائة من المغاربة لا يشعرون بالأمن، استنادا إلى نتائج البحث الوطني حول تمثل إجراءات التنمية المستدامة، الذي خلص إلى أن الشعور بانعدام الأمن يرتفع أكثر في الوسط القروي.

وأبرزت المندوبية أن المغاربة غير راضين عن الخدمات الأساسية والبنى التحتية، إذ يستنكر 18.3 في المائة من سكان المدن ضعف البنيات التحتية، ويشكو 15 في المائة من السكن غير اللائق أو السري، إلى جانب ضعف خدمات النقل والمواصلات.

واستنادا إلى نتائج البحث الوطني ذاته، الذي نشرت خلاصاته الأساسية، أول أمس (الاثنين)، أقر 93 في المائة من المغاربة بوجود تغيرات مناخية في السنوات الأخيرة، قالوا إنها تمثلت أساسا في ارتفاع درجات الحرارة، واختلال تعاقب الفصول وارتفاع معدلات الجفاف. كما اعتبر قرابة ثلث المغاربة أنهم غير راضين عن شبكة الربط بالماء الصالح للشرب، بسبب ضعف جودة المياه وارتفاع أسعار الخدمات المرتبطة بالتزود بالماء الشروب، فضلا عن ضعف وعدم انتظام صبيب المياه.

عدم الرضى عن خدمات الربط بالماء الشروب ينطبق أيضا على خدمات إيصال الكهرباء، إذ عبر قرابة 80 في المائة من المغاربة عن غضبهم على ارتفاع فاتورة الكهرباء، فضلا عن الانقطاعات المتكررة في الكهرباء وضعف الشبكات، سيما في الوسط القروي.

وأردفت معطيات المندوبية السامية للتخطيط أن 40 في المائة من المغاربة يواجهون مشاكل على مستوى التطهير السائل، بسبب غياب محطات التطهير في عدد من المناطق، وانبعاث الروائح الكريهة وانتشار الأمراض المعدية.

وبخصوص التلوث الذي اعتبره جزء كبير من عينة الاستطلاع، واحدا من المؤثرات السلبية على جودة الحياة ومن معيقات تحقيق التنمية المستدامة، يرى أزيد من ثلثي المغاربة أنه ناجم بالأساس عن النفايات المنزلية، مقابل 11.2 في المائة ممن يرون أن مسبباته الرئيسية المياه العادمة، و11 في المائة يعزونه إلى النفايات الصناعية.

إلى ذلك، عزا 22 في المائة من المستجوبين مشاكل النقل التي يعيشونها إلى قصور أسطوله في تلبية حاجيات المواطنين المتزايدة، وتدهوره، فضلا عن غياب المراقبة والصرامة في تطبيق القانون وانعدام الكفاءة والمسؤولية عند السائقين، واستفحال النقل السري، في الوقت الذي يشكو فيه قرابة 43 في المائة من المواطنين من ارتفاع التلوث جراء استعمال وسائل نقل متهالكة.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles