Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

العنصر يطلب 100 مليون

11.02.2019 - 15:02

حددت المحكمة الابتدائية بالرباط، الاثنين المقبل، لانعقاد أول جلسة لمحاكمة مسربي تسجيل صوتي يتحدث فيه الحسين كرومي، نائب عمدة الرباط، عن الحركة الشعبية، مع عبد القادر تاتو عضو المكتب السياسي السابق للحزب نفسه، وتحدث التسجيل بينهما حول علاقة مشبوهة لمحند العنصر، الأمين العام للحركة الشعبية، مع حليمة العسالي القيادية بالحزب نفسه، ما أثار ضجة وسط “السنبلة”، وجرى تجميد عضوية كرومي بالحزب.

وأوضح مصدر مقرب من الملف أن محمد السرغيني، عضو المكتب السياسي للحزب، والمحامي بهيأة الرباط، المتخصص في قضايا الجنحي، وضع شكاية مباشرة أمام رئاسة المحكمة الابتدائية بالرباط، ينوب فيها عن الأمين العام الذي قرر مقاضاة رفيقيه السابقين، بتهمة القذف، وطالب بـ 100 مليون تعويضا عن جبر الضرر بسبب ما لحقه نتيجة تسريب الشريط.
وعلمت “الصباح” أن المحكمة بلغت المشتكى بهما للحضور الاثنين المقبل إلى القاعة رقم 4 قصد الاستماع إليهما حول ظروف وملابسات الاتهامات التي تسربت في الشريط الصوتي الذي هز الحركة الشعبية ومجلس الرباط.

وحسب ما حصلت عليه “الصباح” من داخل المحكمة الابتدائية يعود التسجيل الصوتي لـ 2016، حينما احتدمت المنافسة بين العديد من المرشحين لدائرة الرباط المحيط، إذ غادر تاتو الحركة الشعبية، وترشح باسم التجمع الوطني للأحرار، بعد تزكية سعيد التورناتي باسم حزب “السنبلة” للانتخابات التشريعية لـ 2016، وبعد مرور سنتين جرى تسريب الشريط لأسباب مجهولة، ويحتمل أن هدفه التأثير على تشكيل المكتب الوطني للحزب، بعدما فاز العنصر بولاية تاسعة على رأس “السنبلة”.

وأوضح كرومي في الشريط المسرب لتاتو أن التورناتي أخبره أن العسالي وعدته بالتزكية حتى تقطع الطريق على ترشيح تاتو وإعادة فوزه بالمقعد البرلماني، وأن هناك تدخلات على مستوى عال في رسم خريطة الحركة الشعبية بالرباط، قبل أن يرد تاتو عليه بتصريحات حول وجود شبهات لا أخلاقية بين الأمين العام للحزب والقيادية العسالي.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles