Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

مناصفة المرأة … أوجار: يريدون إرجاعنا إلى عصور خلت

09.03.2019 - 12:01

وزير العدل يطلق النار على “بيجيدي” متهما قوى سياسية محافظة بحصار حقوق المرأة

لم يتردد محمد أوجار، وزير العدل وعضو المكتب السياسي للتجمع الوطني للأحرار، في إطلاق النار على العدالة والتنمية، عشية عيد المرأة، بالقول إن بعض الأحزاب السياسية المتشددة بالمغرب ترغب في إرجاع دور المرأة إلى عصور خلت.

واتهم الوزير القوى المحافظة بحصار حقوق المرأة، معاكسة توجهات التجمع الوطني للأحرار، الذي كان سباقا في الدفاع عنها واعتبار النساء فاعلا محوريا في الحياة السياسية، مسجلا في كلمة ألقاها أول أمس (الأربعاء) بالبيضاء خلال ندوة نظمتها الفدرالية الوطنية للمرأة التجمعية لمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، أن «وزارة العدل أنصفت المرأة ومكنتها من حقوقها كاملة، وجعلت من قضايا النساء أحد أهم مرتكزات أوراش الإصلاح، كما نزل في مدونة الأسرة».

وذكر أوجار بأن مدونة الأسرة كانت محطة تحول في التعاطي مع قضايا النساء، مستنكرا القوى السياسية المحافظة، التي قادت مسيرة حاشدة ضد هذا المكتسب، الذي نادت به عدة فعاليات حقوقية واستجاب له الملك، وأن التجمع اختار أن يقف بجانب المرأة ويدافع عن حقوقها، حينما وقف ضدها عدد من القوى السياسية المحافظة بالمغرب.
وشدد وزير العدل على أن حزبه لا يقبل أن يمارس العنف أو التمييز على المرأة أو أن تهضم حقوقها، مسجلا أن التجمع منح ثقة كبيرة للنساء اللواتي يمثلن مستقبل السياسة في جميع المجالات، و»خير دليل على ذلك القيادات النسائية التي برزت في عدة مجالات وتمكن من التفوق على الرجال».
وبخصوص معاناة المرأة بعد الطلاق وعدم تمكنها من إعالة أسرتها، أشار أوجار إلى بلورة قانون متعلق بتحديد شروط ومساطر الاستفادة من صندوق التكافل العائلي، الذي يأتي في سياق تنزيل الرؤية الملكية الرامية لتحقيق الرعاية الاجتماعية للفئات الضعيفة والهشة، والحد من الفقر والهشاشة والإقصاء الاجتماعي.
من جانبها قالت جميلة المصلي، رئيسة منظمة نساء العدالة والتنمية، إن ملف المرأة هو موضوع للتنافس الشريف وليس للمزايدات، خدمة للمجتمع وقضاياه، وعملا على تحقيق مغرب تسوده الكرامة والإنصاف للنساء جميعا، مردفة: «اليوم لدينا العديد من المكتسبات لصالح المرأة المغربية لكننا نطمح للمزيد».

» مصدر المقال: assabah

Autres articles