Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

أخنوش يوضح أسباب أزمة البرتقال

13.03.2019 - 18:02

كشف عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، أسباب الأزمة التي شهدها منتوج البرتقال بالمغرب الذي تعرض للإتلاف أو البيع بالخسارة بدرهم واحد للكيلوغرام في السوق الوطنية جراء وفرة الانتاج الناجم عن رفض أوربا هذا النوع من البرتقال المغربي.

وأوضح وزيــر الفلاحة أن المشكــل القائم خلال هــذا العــام، يتجلى في عــدم رعايــة الفلاحين أشجار البرتقــال بشكــل جيد، وهــو ما جعل الإنتاج يفقــد جودته وبأقــل من المطلوب في الأسواق المغربية والخارجية، الأمرالذي دفع الوزارة إلى عدم تصدير هذه المادة الفلاحية إلى الخارج، لأن الأوربيين لن يقبلوها بجودة ضعيفة.

وجاءت توضيحات أخنوش، ردا على تدخل مغاربة العالم المنتمين لحزبه بمدريد باسبانيا، نهاية الأسبوع، تحت شعار “سنواصل المسار”، بمشاركة محمد أوجار، وزير العدل، ولمياء بوطالب، كاتبة الدولة المكلفة بالسياحة، ومجموعة من قادة وأعضاء الحزب من الجالية المغربية المقيمة بأوربا وأمريكا وإفريقيا وآسيا.

وقال أخنوش في رده على سؤال لإحدى أعضاء حزبه بالخارج، إن عدم تصدير البرتقال إلى الخارج، جعل حجم الإنتاج يتراكم في السوق الداخلية، لذلك انخفض سعره ووصل إلى درهم للكيولوغرام، في بعض الفترات، لافتا الانتباه أن مرحلة هذه “الأزمة” استمرت بين شهرين إلى ثلاثة أشهر، مشددا على أن “المسؤولية مشتركة بين الفلاحين والسوق، لذلك يجب على الدولة أن تتدخل، ونحن دائما سنكون بجانب الفلاحين”.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles