Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

التصنيف يهدد آلاف المقاولات بالإفلاس

02.04.2019 - 15:01

استنفرت مراسلة وزارة الداخلية حول اعتماد نظام تصنيف المقاولات، عشرات أرباب المقاولات الصغرى والمتوسطة المتضررين من آثارها على مستقبل نشاطهم.

وقررت العديد من المقاولات الصغرى العاملة في قطاع البستنة وتهيئة المساحات الخضراء بالبيضاء نقل تظلمها إلى البرلمان، من خلال عرض ملفها على أنظار بعض النواب.

وأكد عدي بوعرفة، القيادي في المنظمة الديمقراطية للشغل، ونائب “البام” بمجلس النواب، تلقيه ملفا كاملا عن الآثار المنتظرة لمراسلة  المديرية العامة للجماعات المحلية، وحرمان مئات المقاولات من حق المشاركة في طلبات العروض المتعلقة بصفقات الأشغال.

وقال بوعرفة إن لقاء مرتقبا سيعقده مع وفد يمثل هذه المقاولات، من أجل مناقشة الموضوع، في أفق توجيه سؤال شفوي إلى وزير الداخلية خلال دورة أبريل، مؤكدا خطورة القرار الذي عمق مشاكل المقاولات الصغرى، والتي تساهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وفوجئ أصحاب المقاولات الصغرى، منتصف الشهر الماضي، بمراسلة الداخلية الموجهة إلى  الولاة والعمال، والتي تدعوهم إلى حث رؤساء الجماعات الترابية على اعتماد نظام التأهيل والتصنيف الخاص بالمقاولات، والذي يخضع للمرسوم 16 يونيو 1994، والذي يسعى، حسب مراسلة الداخلية إلى إعطاء ضمانات ملموسة تهم كفاءة المقاولات مهنيا وتقنيا وماليا، وتحسين ظروف الإنجاز.

وحصرت المراسلة الطلب العمومي على الشركات المصنفة، وهو ما يعني في نظر المحتجين، الحكم على آلاف الشركات الصغرى والمتوسطة بالإفلاس.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles