Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

أخبار وطنية

08.04.2019 - 15:01

لشكر يستفز اتحاديي الريف

هددت الكتابة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي بالحسيمة بفك الارتباط بالحزب، بسبب التصريحات الأخيرة لادريس لشكر، الكاتب الأول حول ملف الريف.
وأعلنت الكتابة الإقليمية في بلاغ شديد اللهجة، رفضها للمواقف، التي عبر عنها الكاتب الأول، خلال استضافته أخيرا بأحد المعاهد بالبيضاء، والتي تحدث فيها عن حراك الريف، مؤكدة أن «ما عبر عنه لشكر لا يلزم اتحاديي الحسيمة، بل يعبر عن موقف شخصي، يفتقد إلى الرؤية الواضحة لمجريات الأحداث وصيرورة الحراك بالريف».
وأوضح البيان الذي وقعه عبد الحكيم الخطابي، المسؤول الاتحادي والبرلماني السابق، أن تصريحات لشكر تتناقض تماما مع البيان الختامي للمؤتمر الوطني العاشر للحزب، والذي أكد بوضوح موقف الحزب الداعم لمطالب العادلة والمشروعة للحراك.
وأكد اتحاديو الحسيمة أن مواقف لشكر «سابقة في الحزب، الذي دافع وما زال عن قضايا وهموم الطبقات الشعبية الكادحة، من أجل العيش الكريم في إطار عدالة اجتماعية ووطن يسع للجميع».
وهاجم البيان الكاتب الأول بقوة، قائلا «إن حدود الاحترام التي تجمع اتحاديي الحسيمة به لم تعد قائمة، لأن «حزب الشرفاء والشهداء ومن قدم نفسه فداء في سبيل نصرة الوطن، بريء من كل التصرفات الارتجالية والمستبدة التي أساءت إلى الكثير من المناضلين والأطر في كل ربوع الوطن».
ولم يقف الأمر عند حدود التعبير عن الموقف من تصريحاته حول الريف، بل هاجمه بالقول، إن «كلامه ينم عن انهزام وإحساس بقرب نهايته السياسية، ويريد النيل من أبناء الريف، وإدانة صريحة للمعتقلين، قبل أن يقول القضاء كلمته الأخيرة، في الوقت الذي يلتمسون إطلاق سراح جميع المعتقلين وعودتهم إلى كنف أسرهم.
برحو بوزياني

أمزازي يرمي بآخر أوراقه في ملعب الأساتذة

» مصدر المقال: assabah

Autres articles