Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

الاتحاديون يتهمون “بيجيدي” باستغلال الإحسان

02.05.2019 - 15:01

يعتزم الاتحاديون، تقديم شكوى إلى عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، ضد المنتمين إلى العدالة والتنمية، وحركة التوحيد والإصلاح، الذراع الدعوي للحزب، لاستغلالهم “الإحسان العمومي” في استقطاب الناخبين، عبر تقديم المساعدات المالية والعينية، لسنوات، مقابل التصويت عليهم بمختلف الاستحقاقات الانتخابية، وفق ما أكدته مصادر “الصباح”.

وقالت المصادر إن إدريس لشكر، الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، لم يقتنع بالتعديلات التي أدخلتها وزارة الداخلية على قانون جمع التبرعات وتوزيع المساعدات لأغراض خيرية، بمنح صلاحيات واسعة لعمال العمالات والأقاليم، لمراقبة ذلك، وتحمس لفتح هذا الموضوع مجددا مع لفتيت، بعد عودته من الإجازة المرضية، مستندا في ذلك على دراسة إحصائيات نتائج الانتخابات ودور أحزمة البؤس والتهميش في رفع نسب التصويت لفائدة لوائح العدالة والتنمية، بناء على ما تقدمه جمعيات المجتمع المدني التابعة له من مساعدات كثيرة لناخبين في غياب برامج اقتصادية تنتشل جيش الشباب من الفقر، والنساء من التهميش.

وأضافت المصادر أن لشكر انتقد بحدة استغلال الفعل الخيري بتوزيع التبرعات وتقديم المساعدات، في ربح المقاعد الانتخابية من لدن قادة وأطر العدالة والتنمية، لذلك نبه وزارة الداخلية التي سارعت إلى تعديل القانون، لكنها لم تتمكن من سد الثغرات، إذ يتهافت البرلمانيون ورؤساء المجالس الترابية من الجهات إلى البلديات مرورا بالأقاليم والمقاطعات، على تقديم تسهيلات لجمعيات المجتمع المدني التي تتلقى سنويا 100 مليار من وزارة الداخلية، ولا يعرف كيف يتم صرفها لغياب آلية المراقبة البعدية.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles