Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

مختصرات

15.07.2019 - 13:08

سعد الدين العثماني

محمد يتيم

<strong>مفتشو الشغل يحاصرون يتيم</strong>
أشعلت الحركة الانتقالية التي أعلن عنها وزير الشغل، الغضب في أوساط مفتشي الشغل، الذين انتفضوا على القرار الذي وصفوه بالانفرادي، والذي يعتبر انتهاكا صارخا للمعايير الدولية والمرتكزات القانونية الوطنية المعمول بها في مجال تفتيش الشغل.
ودخلت المركزيات النقابية على خط سياسة شد الحبل بين الوزارة والمفتشين، إذ احتج المكتب التنفيذي للكنفدرالية الديمقراطية للشغل على الأوضاع التي يعشيها قطاع الشغل، تحديدا جهاز تفتيشه.
وحمل المكتب التنفيذي للكنفدرالية الوزارة مسؤوليتها في التوتر الذي تسبب فيه قرار الحركة الانتقالية، وإغلاق باب الحوار، مشيرا إلى أن القرارات الإدارية الانفرادية، وآخرها المذكرة التي تخضع مفتشي الشغل ورؤساء الدوائر الذين قضوا أربع سنوات لحركية إدارية، غير قانونية، مشيرا إلى اضطرار مفتشي الشغل خوض معارك احتجاجية، عبر توقيف مهام التفتيش والمراقبة ومهام المصالحة في نزاعات الشغل الفردية والجماعية.
وحمل رفاق الزاير الوزارة مسؤولية ما يقع في قطاع الشغل، وما قد يترتب عنه من انعكاسات ليس فقط على هيأة التفتيش، من حيث المس باستقرار أطر الهيأة المهني والاجتماعي والوظيفي، بل حتى من حيث الانتهاك الصارخ للمواثيق والاتفاقيات الدولية.
برحو بوزياني

<strong>اتفاقية الصيد تنهي المسار التشريعي</strong>
فتح نشر قانون اتفاقية الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوربي، بالعدد الأخير من الجريدة الرسمية، الطريق أمام عودة البواخر الاسبانية للصيد في المياه المغربية، بموجب الاتفاقية التي صادق عليه البرلمان بالإجماع يوم 24 يونيو الماضي.
وأكدت مصادر مطلعة أن اللجنة التقنية المشتركة المغربية الأوربية ستجتمع في الاسبوع الأخير من الشهر الجاري، من أجل استكمال آخر الإجراءات، وتحديد أسماء البواخر التي ستمنح لها التراخيص، بناء على لوائح معدة سلفا من قبل الطرف الأوربي.
وتنص بنود الاتفاق الجديد على أن العائد المالي السنوي لفائدة المغرب سيصل في العام الأول إلى 48.1 مليون أورو، على أن يرتفع في السنة الثانية إلى 50.4 مليون أورو، و55.1 مليون أورو في السنتين الثالثة والرابعة من دخول الاتفاق حيز التطبيق.
وتستعد السفن الأوربية الـ 128، وضمنها 92 باخرة إسبانية لاستئناف الصيد في المياه المغربية، إذ توقع خافيير غارات، الكاتب العام للكنفدرالية الإسبانية للصيد أن تجتمع في الأيام القليلة المقبلة، لجنة مشتركة بين الطرفين لبحث الجوانب التقنية المرتبطة بالاتفاقية.
وتمتد منطقة الصيد من خط العرض 35 إلى خط العرض 22، مع استثناء مياه البحر الأبيض المتوسط، من نشاط الأسطول الأوربي بهدف الحفاظ على موارده التي تعاني الإفراط في الاستغلال.
ب. ب

» مصدر المقال: assabah

Autres articles