Revue de presse des principaux journaux Marocains

Actualite

جامعي: الخطاب الملكي شدد على القطيعة مع ممارسات تعيق النمو

01.08.2019 - 13:58

 

قال عبد العزيز قراقي، أستاذ العلوم السياسية بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالرباط، إن خطاب جلالة الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى ال 20 لعيد العرش المجيد، قدم تشخيصا للصعوبات التي تواجه الاقتصاد الوطني، وشدد على ضرورة القطيعة مع الممارسات التي تعيق النمو.

وأضاف الأستاذ قراقي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الواقع يفرض قطيعة مع ممارسات باتت تعرقل النمو أكثر من أي شيء آخر، إذ لا صمود لاقتصاد لا يستطيع خلق الثروة ولا يقبل بالانفتاح والتنافسية، مسجلا أن الخطاب الملكي أكد على أن النموذج التنموي المعتمد بالمغرب بات غير قادر على تأطير المراحل المقبلة وما عاد بإمكانه حل المشكل التنموي .

واعتبر الأستاذ القراقي أن الخطاب الملكي يعد أول “خطاب حصيلة” لكونه يحتفل بالذكرى العشرين لاعتلاء العرش، إذ قدم أهم المنجزات التي تمت على المستوى الحقوقي، و في مجال الحريات وكذا على مستوى المشاريع الكبرى المهيكلة للاقتصاد المغربي.

كما قدم الخطاب الملكي ، يضيف الأستاذ القراقي، تشخيصا لما يشعر به المواطنون إذ بالرغم من المجهودات التي تبذلها الدولة في مجال التنمية البشرية إلا أنه لم يكن لها أثر إيجابي على كل الفئات الاجتماعية،مسجلا أن الخطاب الملكي قدم أيضا نقدا موضوعيا لما يعتري مسار التنمية من صعوبات متعددة حالت دون تحقيق المغرب للطفرة المنتظرة التي من شأنها إدخاله إلى مصاف الدول المتقدمة.

وسجل الأستاذ أنه وانطلاقا من هذا التشخيص اقترح جلالة الملك منهجية اعتمدها المغرب وأثبت نجاعتها خاصة على مستوى مصاحبة التحولات السياسية والاجتماعية، وهي إحداث لجنة للتفكير في النموذج التنموي الجديد، مشيرا إلى ان الخطاب وضع لهذه اللجنة خارطة طريق تفرض الأخذ بعين الاعتبار الأوراش الكبرى المفتوحة مثل إصلاح التعليم وإصلاح منظومة الضرائب وغيرها.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles