Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

“هوس”.. دراما ترصد متاهات البحث عن علاج للأمراض النفسية

02.03.2016 - 12:29

احتضنت قاعة سينما روكسي ضمن برنامج العروض المسائية للمهرجان فيلم “هوس” لحنان وردة أمس الثلاثاء، وهو الفيلم الذي يشارك ضمن المسابقة الرسمية للفيلم القصير.

اختارت مخرجة الفيلم التي انفردت أيضا بكتابة السيناريو، التطرق في هاته الدراما النفسية، إلى معاناة المرضى النفسيين بسبب غياب التشخيص الدقيق الذي قد يدفع بذويهم إلى الارتماء في أحضان خيارات خاطئة بحثا عن علاج لهم.

HAWAS2

يحكي الفيلم قصة شابة أصابها الهوس، واستسلمت لحالات الهلوسة، التي تجعلها تشعر أنها تتعرض بشكل دائم للاغتصاب، دون أن تستطيع مقاةمة هذا الفعل، لتقرر الاستفادة من جلسات علاج نفسي، لكن دون جدوى.

بعد تدهور حالتها، التي انعكست سلبا على حياتها وعلاقتها بالمحيطين بها، تقرر والدتها وعمها الاستعانة بخدمات “فقيه”، بعد اقتناعهما بأن الأمر يتعلق بمس جن استوطن جسدها.

HAWASS4

تصل معاناة الشخصية الرئيسية في الفيلم القصير الذي تبلغ مدته 12 دقيقة إلى أقصى درجاتها، عندما يقيد الفقيه حركتها ويبدأ العلاج على طريقته من أجل طرد الجن، حيث وظفت الفنانة الشابة فدوى طالب صوتها وأحاسيسها وقدمت أفضل ما لديها من أجل نقل معاناة الشخصية، بينما تالق الفنان محمد الشوبي في تجسيد دور “لفقيه”.

بالرغم من الانتقادات التي تعرض لها خلال مناقشة الفيلم والتي اعتبرت دوره صغيرا ولا يظهر كل إمكانياته الفنية، أكد الشوبي على أنه لا يؤمن بعبارة “دور صغير”، بل بضرورة تقديم الممثل لكل الشخصيات مهما كانت مساحتها، لأن الهدف هو تقديم عمل للفرجة ويقنع المشاهد.

HAWAS5

من جهتها ردت مخرجة العمل على الانتقادات التي طالت فكرة وموضوع الفيلم على لسان من اعتبروا العمل ترسيخا لمظاهر التخلف داخل المجتمع، حيث أكدت حنان وردة على أن الفيلم استند على قصة واقعية لامرأة تحدثت عن معاناتها وعن مراحل علاجها العصيبة التي مرت بها، وأضافت أن وظيفة الفيلم ليست تقديم رسالة يتبناها المشاهد بل لحظات فرجة تظهر فيها إمكانيات صناع العمل الفنية والتقنية.

يشار إلى أن الفيلم يتقاسم بطولته إلى جانب فدوى طالب ومحمد الشوبي كل من راوية، المهدي الوزاني، وخالد بكوري.

» مصدر المقال: ahdath

Autres articles