Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

الإفراج عن لائحة المهرجانات المدعمة

14.06.2018 - 12:02

نال مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط، حصة الأسد من مجموع الدعم المخصص للمهرجانات السينمائية، وذلك حسب ما أعلنته لجنة أشرفت على دراسة الملفات التي توصل بها المركز السينمائي المغربي.

وقررت اللجنة، عقب اجتماع عقدته الجمعة الماضي، منح منظمي المهرجان في دورته 24 مليون و700 ألف درهم، علما أن مجموع المبلغ المخصص للتظاهرات السينمائية حدد في حوالي 6 ملايين درهم. وأوضحت اللجنة أن 21 مهرجانا استفادت من الدعم بعدما درست الملفات التي توصلت لها واستقبلت منظمي المهرجانات والتظاهرات الذين عرضوا مشاريع مهرجاناتهم، مؤكدة أن الدورة السابعة للمهرجان المغاربي للفيلم بوجدة الذي تنظمه جمعية سيني استفادت من 800 ألف درهم، فيما الدورة العاشرة للمهرجان الدولي للشريط الوثائقي بأكادير الذي تنظمه جمعية الثقافة والتربية بواسطة السمعي البصري استفادت من 700 ألف درهم، والدورة 17 للمهرجان الدولي لسينما التحريك بمكناس الذي تنظمه جمعية عائشة، حصلت على 600 ألف درهم.

وتتضمن لائحة المهرجانات المستفيدة من الدعم، المهرجان الدولي السابع للسينما بالداخلة الذي تنظمه جمعية التنشيط الثقافي والفني بالأقاليم الجنوبية، والذي استفاد من 600 ألف درهم، فيما منحت اللجنة ذاتها 150 ألف درهم لمنظمي الدورة التاسعة للمهرجان الدولي لأفلام البيئة بشفشاون الذي تنظمه جمعية تلاسمطان للبيئة والتنمية.

ومن بين المهرجانات التي حظيت بالدعم من قبل المركز السينمائي المغربي، المهرجان الدولي آسني ن ورغ للفيلم الأمازيغي الذي تنظمه جمعية آسني ن ورغ بأكادير والذي استفاد من 150 ألف درهم.
وبخصوص مهرجان سيدي قاسم للفيلم المغربي القصير الذي تنظمه جمعية النادي السينمائي لسيدي قاسم، قررت اللجنة دعمه بـ 120 ألف درهم، ومهرجان واد نون السينمائي السابع بكلميم الذي تنظمه جمعية الشباب المبدع استفاد من 120 ألف درهم، والشيء ذاته بالنسبة إلى الملتقى الوطني السادس لسينما الهامش الذي تنظمه جمعية الشاشة الفضية ومهرجان سوس الدولي 11 للفيلم القصير بآيت ملول الذي تنظمه جمعية محترف كوميديا للإبداع السينمائي والمهرجان الدولي الوثائقي السابع لحقوق الإنسان بكلميم الذي ينظمه مركز الجنوب للفن السابع.

وكشفت اللجنة ذاتها أن مهرجان أندي فيلم الثاني عشر الذي تنظمه بالرباط جمعية أندي فيلم حصل على دعم قيمته 80 ألف درهم، فيما نال المهرجان الدولي 17 للسينما والتربية بفاس الذي تنظمه جمعية فضاء الإبداع للسينما والمسرح 70 ألف درهم، والشيء ذاته بالنسبة إلى مهرجان بن جرير الخامس للسينما الذي تنظمه بالمدينة جمعية بانوراما للثقافة والتنمية.

كما قررت اللجنة دعم ملتقى حد كورت الحادي عشر للسينما والشباب بـ 60 ألف درهم، والمبلغ ذاته حصل عليه مهرجان تاغسوت الثاني للسينما الأمازيغية المغاربية بتفراوت، ومهرجان الريف الثاني للفيلم الأمازيغي بتطوان، والملتقى الثاني لسينما المجتمع ببئر مزوي الذي تنظمه جمعية الشروق للثقافة والتنمية.

يشار إلى أن جمعويين بجهة بني ملال خنيفرة، عبروا عن احتجاجهم بعد اقصاء مهرجانات الجهة من الدعم، وعلى رأسها مهرجان خريبكة، سيما أنهم اعتبروا أنه من المهرجانات الكبيرة التي تستحق أن تحظى بالدعم للنهوض بها.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles