Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

معارض مشتركة بمتاحف الرباط

21.07.2018 - 18:01

يتواصل بمتحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر ومتحف التاريخ والحضارات الذي تم تجديده أخيرا بالرباط إلى غاية 27 غشت المقبل إقامة معارض فنية تحت إشراف المؤسسة الوطنية للمتاحف. وأوضح بلاغ للمؤسسة بأن العاصمة الرباط، تركز خلال موسم الصيف أن تكون «مدينة الأنوار وعاصمة مغربية للثقافة، أكثر من أي وقت مضى، على الفنون والرغبة في الاكتشاف، مشيرا إلى أنه في ظل حرارة الصيف، ستقدم المدينة لزوارها أفكارا «منعشة» للترفيه، والتثقيف بكل بساطة، وذلك عبر عرض خاص للولوج إلى كلا المتحفين بسعر موحد».

وحسب المصدر ذاته، يقدم معرض «أحمد الشرقاوي، بين الحداثة والتجذر» أكبر أعمال هذا الرمز البارز للفن التجريدي المغربي، الذي توفي عام 1967، عن عمر يناهز 32 سنة، مضيفا أن الفنان طور أعمالا مستوحاة من قاموس الرمز الأمازيغي الموشوم، والمحفور والمنسوج، والذي أعاد إنتاجه من خلال أعمال تصويرية مدهشة تمزج بين الأصالة والحداثة، والأشكال والألوان.

من جهة أخرى، تقترح المؤسسة الوطنية للمتاحف بالمغرب، ومركز جورج بومبيدو في باريس، داخل المتحف نفسه، تنظيم معرض «المتوسط والفن الحديث». وأوضح البلاغ أن هذا المعرض يتيح العودة إلى تاريخ الفن في القرن العشرين وعلاقته بالفضاء والمخيال المتوسطيين، مشيرا إلى أن المعرض يجمع ما لا يقل عن ثمانين من اللوحات والمنحوتات، والصور الفوتوغرافية ويتيح فرصة مميزة للزوار لاكتشاف حصري لأعمال بيكاسو، ودالي، وماتيس أو ميرو، وآخرين.

من جانب أخيرا، ذكر البلاغ أن متحف التاريخ والحضارات (سابقا متحف الآثار بالرباط)، الذي تم تجديده مؤخرا، يعرض بدوره مجموعة أثرية رائعة، تشمل تماثيل وليلي البرونزية التي جابت العالم خلال السنوات الأربع الماضية.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles