Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

روائع الزمن الجميل في “نجوم الأولى”

17.08.2018 - 21:02

حلقة تحتفي بأغاني الرواد من بينهم أم كلثوم بأصوات مغربية

ستخصص إحــدى الحلقـــات المقبلـــة مــن برنامــج “نجــوم الأولى” لأغـــانـــي الخالـــدات وروائـــع الزمـــن الجميـــل بأصوات مغربيـــة سيكـــون مشاهـــــدو قنـــاة “الأولــى” علــى موعد مع اكتشاف تفاصيلها قريبا.

وفي تصريح لمحمد السعودي، قال معد برنامج “نجوم الأولى” ل”الصباح” “نجوم الأولى وكما عودت المشاهد على سهرات موضوعاتية في محاولة لإبراز التنوع الموسيقي والغنائي وإعطاء الفرصة لأكبر عدد من الألوان الفنية التي يزخر بها المغرب من شماله إلى جنوبه ومن شرقه إلى غربه تضرب للمشاهد موعدا مع سهرة خصصت لأغاني الخالدات وروائع الزمن الجميل”.

وأضاف محمد السعودي أن أغاني عبد الحليـــم حافـظ وأم كلثوم وأعمالا فنيـــة أخــــرى تربـــط الماضي بالحـــاضر بأصوات فنانين مرموقين مغاربـــة مثـــل فـــؤاد الزبادي وإحسان الرميقي ونور الدين بدري وسناء عبد الحميد ومحمود الترابي وجمال همراس.

وسيكتشــــف مشاهدو “الأولى” الانسجام الذي أحدثتـــه مريم القصيـــري، منشطــة “نجوم الأولى” بين كــــل الإبداعات، التي مازالت تقـــاوم من أجل البقــاء، أمام الانتشار الســـريع للأغنية الشبابية، التي اكتسحـــت الســـاحــة الفنيــة المغــربيــة والعربيــة.

وستتخلل “نجوم الأولى” مجموعة من الفقرات الفنية من توقيع ضيوف الحلقة ذاتها، إذ سيؤدي كل واحد منهم روائع الأغنية العربية، التي ستعود بمشاهدي “الأولى”، إلى الزمن الجميل.
وسيكون من بين ضيوف الحلقة ذاتها “أوركسترا شمس الدين”، التي اختارت أغاني تراثية، حيث ستقدم طبقا فنيا يرقى إلى مستوى تطلعات المشاهد، الذي اعتاد أن يستمتع في سهرات “نجوم الأولى” بأغاني تحترم مختلف الأذواق.

جدير بالذكر إلى أن “نجوم الأولى” موعد أسبوعي على قناة “الأولى” يعده محمد السعودي وتقدمه مريم القصيري يواصل البحث في كل ما هو جديد ويفتح المجال لكل المواهب والطاقات الفنية التي تتوفر على مقومات ومواصفات الفنان والذين يحتاجون الدفعة الأولى التي يمكن أن تفتح أمامهم آفاق الشهرة والانتشار.

يشار إلى أن “نجوم” الأولى” برنامج استضاف منذ انطلاقه عدد من الفنانين المغاربة الذين يؤدون ألوانا غنائية متنوعة، من بينهم هدى سعد وكريمة الصقلي وحسن المغربي وسعيدة شرف وسعيد الصنهاجي وعائشة تشنويت وعبد الرحيم الصويري.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles