Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

“الثقافية” بدون مدير

15.09.2018 - 18:01

لم يتم تعيين مدير جديد بعد تقاعد ورحيل مديرتها لطيفي منذ سنة

لم يتم بعد تعيين مدير جديد لقناة “الثقافية” التابعة لقنوات القطب العمومي بعد حوالي سنة من إحالة مديرتها السابقة ماريا لطيفي على التقاعد، والتي فارقت الحياة بعد معاناة مع المرض لم ينفع معه علاج ماي الماضي.

أكدت مصادر من داخل الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون في تصريحها ل”الصباح” أن هناك بعض الأسماء المقترحة لشغل منصب مدير قناة “الثقافية”، لكن لم يتم بعد الحسم في أي منها، مشيرة إلى أن اللائحة تشمل أسماء من العاملين في “دار البريهي” وأخرى خارجها.

وأكدت المصادر ذاتها أنه منذ تقاعد ماريا لطيفي في نونبر 2017، أسندت إدراة الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون مهمة تسيير شؤون “الثقافية” بالنيابة إلى العلمي الخلوقي، مدير البرمجة والإنتاج، كما يتولى التوقيع على كل ما يتعلق بالوثائق الخاصة بها، وأيضا عقد اجتماعات مع صحافييها أثناء التحضير لمختلف البرامج.

يذكر أن الراحلة ماريا لطيفي عانت كثيرا مع المرض قبل إحالتها على التقاعد، لكنها رغم ذلك كانت تقاوم وتواصل اشتغالها وحضورها ليس فقط إلى مقر عملها بقناة “الثقافية”، بل حتى حتى خلال لقاءات وندوات تنظمها الشركة الوطنية للإذاعة والتلفــــزيون، والتي تفتح نقــاشــات حول قضايا تهم مجال السمعي البصري.

وشكلت وفاة ماريا لطيفي صدمة في الوسط الإعلامي، خاصة أنه لم تمض سوى فترة قصيرة على إحالتها على التقاعد بعد سنوات من العمل داخل الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون، بعد مسار يمتد لأزيد من أربعة عقـود قدمت خلاله عدة برامج، كما كلفت بعدة مهام.

واهتمت ماريا لطيفي بالبرامج ذات الطابع التربوي والثقافي، سيما أنها واكبت انطلاق القناة “الثقافية”، والتي كانت تحمل اسم “الرابعة”.

يشار إلى أن “الثقافية” هي قناة فضائية تعليمية مغربية تم إطلاقها في ثامن وعشرين فبراير2006 باعتبارها أول محطة مغربية ذات توجه تعليمي، وتبث برامجها بالعربية والفــرنسية، وبثت العــديــد من بينها “على الخشبــة” الــذي يبث بالتناول مع بــرنامج “16/9” المخصص لعالــم الفن وبــرنامج “أطلس المغرب” من إعــداد وتقــديم حميــد المرجاني، و”عيـون” و”يا موجة غني” و”آفاق” من إعداد وتقديم سميرة الغربالي.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles