Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

خلافات تشق منظمي حفل ميمون

27.09.2018 - 09:01

برياح ينسحب والستاتي يرد على متهميه بالنصب

تسللت الخلافات والمشاكل إلى منظمي حفل تكريم الفنان ميمون الوجدي، وذلك قبل أيام من الموعد المحدد لانطلاقه.

وفاجأ المغني رشيد برياح، المنظمين بعد أن أعلن انسحابه من الحفل الذي سيقام السبت المقبل بمسرح محمد الخامس بالرباط، إذ كان من الفنانين الذي سيقدمون إحدى فقراته، حسب الملصق الذي عمم على نطاق واسع، في انتظار تنظيم ندوة صحافية، ينتظر أن يعلن خلالها عن الأسماء المشاركة فيه بشكل رسمي، إلى جانب تفاصيل أخرى.

وبرر برياح انسحابه المفاجئ بالقول إنه “يفضل شرب الماء من راس العين”، وذلك حسب ما جاء في تدوينة نشرها على صفحته الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، قبل أن يقدم اعتذاره لميمون الوجدي.

وجاء في التدوينة التي تفاعل معها العديد متابعيه “أعلن انسحابي من الحفل الذي سيقام تكريما لأخي ورفيق الدرب في الثمانينات، ميمون شافاه الله، لأن رشيد برياح يفضل شرب الماء من راس العين، وليس عندما تكثر الأيدي ويخلط الماء بالطين”، مضيفا  في التدوينة ذاتها، والتي أثارت الكثير من علامات الاستفهام  “يقول المثل عزها تعزك، أعتذر مرة أخرى لأخي ميمون والفنان الستاتي والله المعين”.

وقال برياح في تصريحات صحافية، إنه لم يتردد في المشاركة في الحفل بعدما تلقى اتصالا من الفنان الشعبي عبد العزيز الستاتي، إلا أنه في الوقت الذي اطلع فيه على ملصق الحفل، كانت صدمته كبيرة. وأوضح المتحدث ذاته أنه اكتشف أن إهمالا لحق فناني جهة الشرق، وأنهم تعرضوا للتهميش، وهو الأمر الذي لم يقبله، واضطر معه إلى إعلان انسحابه.

وتوقع المغني ذاته أن أشخاصا يستغلون الحفل لأهداف شخصية، فكان من الضروري الانسحاب حتى تفشل خططهم “لو لمست أنه يراد من هذا التكريم مساعدة ميمون الوجدي، لما تأخرت في ذلك”، حسب قوله.

وفي سياق متصل، اضطر الفنان الشعبي عبد العزيز الستاتي، بعدما وجهت إليه تهمة استغلال الحفل للنصب، إلى الخروج عن صمته، ونشر بيانا للرد لإبعاد التهمة عنه، جاء فيه “بعدما أخذنا مسؤولية انطلاق مبادرة تضامنية مع الفنان ميمون الوجدي، وسهرنا على تنظيم حفل فني مخصص ريعه بالكامل لفائدة ميمون الوجدي، حرصنا على اتباع جميع المساطر والإجراءات القانونية والإدارية للتنظيم”.

وكشف الستاتي في البيان ذاته “حرصنا أيضا على الموافقة الشفوية والكتابية من الفنان ميمون الوجدي، كما أنه ومنذ انطلاق المبادرة كان ومازال الحساب البنكي الوحيد والمعتمد هو الحساب الشخصي للفنان ميمون الوجدي”، قبل أن ينفي الأخبار التي تتحدث عن إلغاء الحفل، والادعاءات التي تتهم المنظمين بالسرقة والنصب “حرصنا على ترقيم التذاكر المطبوعة حتى تكون المداخيل مراقبة وتحت إشراف لجنة متخصصة وسيتم تسليم جميع العائدات للمعني بالأمر ميمون الوجدي ليلة الحفل”.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles