Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

“ابن عربي” المغربي في حفلات فنية بالقاهرة

29.10.2018 - 21:02

أحيت فرقة ابن عربي المغربية أولى حفلاتها على مسرح الساقية بمصر، كما تعتزم إحياء حفلات أخرى بالأوبرا المصرية ومكتبة الإسكندرية.

ووصف عبد الله المنصور فوكال، أحد أعضاء الفرقة في لقاء مع الصحافة المصرية، الحفلة بـ»العودة بعد طول اشتياق»، إذ تعود الفرقة إلى مصر بعد غياب ثلاث سنوات عن آخر زياراتها للقاهرة، مضيفا أن «ابن عربي» تسعى لمفاجأة محبيها المصريين بعرض مباشر لألبومها الجديد «العاشق والمعشوق»، والذي يضم 10 أغان مختلفة بعضها بأسلوب ابن عربي المعتاد والبعض الآخر تقدم خلاله قصائد وألحانا من التراث الصوفي بشكل موسيقي جديد.

وأشار المنصور إلى أن حفلة مسرح الساقية افتتاح لجولة «ابن عربي» بمصر، إذ ستحيي حفلا آخر في الأوبرا، في حين سيكون مسك الختام بمكتبة الإسكندرية، موضحا أن الفرقة بصدد التحضير لتصوير كليب غنائي لإحدى أغنيات الألبوم الجديد خلال إقامتها المؤقتة في مصر، وسيتم ظهوره للنور قبل إطلاق الألبوم قريبا، مضيفا أن ثاني حفلات الجولة ستحتضنها مكتبة الإسكندرية، وستأتي بعد حفلة القاهرة ببضعة أيام.

ويذكر أن فرقة ابن عربي فرقة للإنشاد الصوفي تعتبر من أقدم الفرق، إذ تأسست في 1988 بطنجة، وتخصصت بالموسيقى الصوفية الآلية والإنشاد الصوفي، كما تحاول إعادة إحياء الألحان الموسيقية التاريخية المعروفة والشائعة في الصوفية.

وانطلقت الفرقة من الزاوية «الصديقية الدرقاوية» بطنجة، وهي من أشهر الزوايا الصوفية المغربية التي تشتهر بالسماع، إذ قام أحمد الخليع بالعمل على تأسيس فرقة للإنشاد الصوفي وكان هدفه «رفع مذهب الصوفية عاليا»، وسميت الفرقة بابن عربي تيمنا بالشيخ ابن عربي الملقب بالشيخ الأكبر والذي يعتبر من كبار المتصوفة والفلاسفة المسلمين، وهو الذي تنسب إليه الطريقة الصوفية.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles