Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

الإدريسي: البطاقة أعادت الاعتبار للفنان

06.01.2019 - 21:00

اعتبرها خطوة أولى لتحقيق المكاسب ومهنيون يشددون على الصرامة في منحها

قال الفنان محمود الإدريسي، الأمين العام للنقابة الحرة للموسيقيين المغاربة، إن بطاقة الفنان خطوة أولى لرد الاعتبار إلى الفنانين، معددا إيجابياتها الكثيرة، ومبديا أمله في تحقيق مكاسب أخرى.

وذكر الإدريسي، في اتصال مع «الصباح»، أن البطاقة المهنية أتاحت للفنانين الاعتراف بهم، مثل باقي المهن الأخرى، كما أنها تخول لصاحبها الأولوية في الاشتغال في الأعمال الفنية المدعمة من قبل الدولة أو الجماعات الترابية أو المؤسسات العمومية، ناهيك عن الخصم من الضريبي أثناء التعاملات الفنية.

وذكر المتحدث نفسه أن النقابة الحرة للموسيقيين المغاربة ترى بتفاؤل كبير إيجابيات الحصول على البطاقة، في انتظار تحقيق مكاسب أخرى بالتفاوض مع المسؤولين.

وثمن الفنان المغربي إعلان وزارة الثقافة والاتصال عن انطلاق عملية إيداع ملفات تسليم البطاقة المهنية للفنان والبطاقة المهنية لتقنيي وإداريي الأعمال الفنية لفائدة الممارسين لمهن التأليف، والأداء، وحرف فن العرض، والمهن الفنية التقنية والإدارية، مشيرا إلى أن هناك من يبخس دور البطاقة المهنية، في حين أنها تشكل بداية لإصلاح أوضاع الفنان المغربي.

من جهتهم أكد فنانون أهمية التشدد في تسليم بطاقة الفنان، حفاظا على «قيمتها»، معتبرين الشروط التي وضعتها وزارة الثقافة والاتصال بالغة الأهمية، حتى لا تصبح البطاقة وسيلة للنصب والاحتيال، علما أن الوزارة نفسها أعلنت أن من المعايير الأساسية في طلب الحصول على البطاقة تتمثل في جرد الأعمال الإبداعية الاحترافية المنجزة خلال الثلاث سنوات الأخيرة، وتعزيزها بشهادات العمل والعقود المبرمة مع المؤسسات والشركات والفرق المنتجة، مع استثناء خريجي مؤسسات التكوين الفني، والحصول على بطاقة التسجيل بالمكتب المغربي لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة أو بالمركز السينمائي المغربي.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles