Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

الموت يغيب الأسواني

07.01.2019 - 21:02

غيب الموت، صباح أول أمس (الخميس)، الأديب والروائي المصري، عبد الوهاب الأسواني، عن عمر يناهز 85 عاما بعد صراع مع المرض.

واعتبر النقاد الأسواني امتدادا للمدرسة العقادية نسبة إلي عباس محمود العقاد في التثقيف الذاتي، حيث وصل في دراسته إلى الثانوية العامة، ولم يكمل تعليمه نظرا لانشغاله بتجارة والده في الإسكندرية.

اختلط الأسواني في الإسكندرية بمجتمع الأدباء والمثقفين واقتدى بالأجانب حيث تعلم منهم أهمية قراءة الآداب ومتابعة الفنون، وبدأ في سن مبكرة يلتهم الكتب حتى أصبح أحد أهم المثقفين الموسوعيين خاصة في مجال التاريخ.

اهتم الأسواني أكثر بالرواية، وأخلص لها إلى جانب القصة، وصدرت له العديد من الأعمال منها “مملكة المطارحات العائلية”، و”للقمر وجهان”، و”شال من القطيفة الصفراء”، و”هبت العاصفة”، و”ابتسامة غير مفهومة”، و”أخبار الدراويش”، و”النمل الأبيض”، و”كرم العنب”، و”مواقف درامية من التاريخ العربي”، و”خالد بن الوليد”، و”أبو عبيدة بن الجراح”، و”الحسين بن علي”، وبلال مؤذن الرسول، و”عمرو بن العاص”.

تم تحويل بعض مؤلفاته إلى مسلسلات وسهرات تلفزيونية وإذاعية منها “النمل الأبيض”، و”اللسان المر”، و”نجع العجايب”، و”سلمى الأسواني”.

حصل الروائي الراحل على 11 جائزة مصرية وعربية، منها المركز الأول في خمس مسابقات للقصة، وجائزة الدولة التشجيعية في الآداب، وعام 2011 فاز بجائزة الدولة التقديرية في الآداب.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles