Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

الوالي ضيف “السينما والمجتمع”

31.01.2019 - 21:02

الدورة تتضمن مسابقة رسمية لأفلام الهواة القصيرة بخريبكة

أعلنــت جمعية الشــروق للثقافــة والتنمية بجماعة “بئــر مــزوي” بإقليــم خريبكــة عــن فعاليات الدورة الثالثة لملتقى “سينما المجتمع”، الذي يحمل اسم “دورة الممثل والمخرج رشيد الوالي”، وذلك من 21 إلى 23 مارس المقبــل، تحت شعــار”أهميــة الصــورة فــي التربية”.

وتشهد الدورة التي تقام بثانوية ورديغة التأهيلية ومجموعة مدارس بئر مزوي، مسابقة رسمية لأفلام الهواة القصيرة، تشرف عليها لجنة تحكيم مختصة، فضلا عن ورشة سينمائية لفائدة الطلبة والتلاميذ وشباب المنطقة. كما تعرف الدورة التي تستضيف مهرجان الأيام السينمائية لدكالة بالجديدة، تنظيم عدة أنشطة موازية، منها ورشة لرسم الجداريات، ومعرض للفنون التشكيليـــــــــة، وتوقيع إصدارات حديثة، وتكريمات وطنية ومحلية وعرض أفلام بانورامية.

وتأتي دورة الفنان رشيد الوالي، بعد دورتي المخرجين حسن بنجلون، وحكيم بلعباس، وتقام بشراكة مع الجماعة الترابية بئر مزوي، ودعم من المجمع الشريف للفوسفاط والمركز السينمائي المغربي.

ويذكر أن جمعية الشروق للثقافة والتنمية تأسست في 16 أبريل 2016، بمبادرة من فعاليات بجماعة بئر مزوي، وحرص المؤسسون على تحديد أهدافها، ومنها ترسيخ قيم التنمية المحلية المستــدامة، والعمـــل على النهوض بالممارسة الجمعوية، وجعلها في خدمة التنميــة المحلية في شتى المجالات، خاصة الثقافية والاجتماعية والرياضية والبيئية، وانتخب الجمــع التأسيســي الشاعــر المصطفى الصوفي، رئيسا للجمعية، كما ضمت لائحة المكتب المسير جمال الدين الطنجي، نائبا للرئيس، ومحمد بكــراوي، كــاتبا عــاما، وينـوب عنه عز الدين سرار، وبوشتى زئير أمينا للمال، وينوب عنه سعيد الكيلي، فضلا عن محمد الصوفي مستشارا.

ونظمــت الجمعيــة، بعد تأسيسها، قـــافلــة “الابتســامة للجميع” التي جابت عدة مؤسسات تعليمية، وتنوعت أنشطتها بين المسرح والأغاني الترفيهية والتربوية والأنــاشيد، وعــروض فنيــة تتــوخــى تهذيب الذوق الفنــــي والجمالي لدى التــلاميذ، وتحبيب الفنــون لهم، ونشر ثقــافة الفنــــون الجميلــة في المؤسسة التعليميـــة بالوســـط القــروي، إضافـة إلـــى زرع القيـــم الفنية والتربوية النبيلـــة والبسمة فــي صفوفهم، وتحفــيزهم على العطاء، وحب الفن، وإشراكهم في الإبداع.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles