Revue de presse des principaux journaux Marocains

Art & Culture

فاس تتوج باسكيط بجائزة التحكيم

22.02.2019 - 12:01

الفيلم اليوناني “هولي بوم” يفوز بالجائزة الكبرى وزكريا أفضل مخرج

فاز حميد باسكيت، مخرج فيلم «صمت الفراشات»، بجائزة لجنة تحكيم المهرجان الدولي الأول للفيلم بفاس، في حين توج زكريا محمد عن فيلم «سوداني من نيجيريا» بجائزة أفضل مخرج، أما الجائزة الكبرى ففاز بها الفيلم اليوناني ”هولي بوم“ لماريا لا.

وفاز المصري خالد دياب بجائزة أفضل سيناريو عن فيلمه «طلق صناعي». أما في فئة الأفلام القصيرة، ففاز شريط ربيع الجوهري «خلية» بالجائزة الكبرى للمهرجان، وعادت جائزة لجنة التحكيم للمخرجة اليونانية أميريسا باسطا لعملها «المظلة»، وجائزة أفضل للمخرجة للتونسية أمينة نجار عن «رقصة الفجر»، وأفضل سيناريو للمخرج اليوناني ديمتري سناكوس عن فيلمه «تجمد».

وشهد المهرجان تكريم المخرج محمد عبد الرحمن التازي والفنان عبد الوهاب الدكالي، إضافة إلى الراحل الممثل حسن الصقلي والكاتب المسرحي محمد الكغاط.

وشارك في المهرجان 19 فيلما طويلا وقصيرا، تنتمي إلى 11 دولة، وهي فرنسا والبرتغال وإسبانيا والمكسيك واليونان والهند وتونس والإمارات والجزائر ومصر والمغرب، وساهم في التنظيم مجلس جهة فاس مكناس، والجماعة الحضرية لفاس، والمركز السينمائي المغربي الذي أشرف على تنظيم ورشات تهم الإخراج والسيناريو، من تأطير المخرج عبد الله الزروالي، لفائدة طلبة جامعة سيدي محمد بن عبد الله. وترأس لجنة تحكيم المهرجان المخرج الفلسطيني ماهر حشاش، إضافة إلى كاتبة السيناريو المصرية سناء الشيخ، والمخرجون فؤاد السويبة، والإيطالي بارباغليو أريغو، واليونانية ستيلا بليسي، والمنتج الفرنسي أودي روس.

وحققت التظاهرة، حسب منظميها، أهدافها المتمثلة في «تعزيز التنشيط الثقافي والمساهمة في خلق دينامية سينمائية لإنتاج الأعمال الفنية بالمدينة، وتشجيع الصناعة السينمائية الوطنية»، إضافة إلى أن المهرجان اعتبر فضاء للحوار وتبادل التجارب الفنية والثقافات، وفرصة مواتية لتكوين الطلبة والشباب العاشق للفن السابع في المجال السينمائي من خلال ورشات يؤطرها سينمائيون ومهنيون، إضافة إلى التظاهرات الثقافية والفنية المنظمة بفاس منها على الخصوص مهرجان الموسيقى الروحية ومهرجان الثقافة الأمازيغية ، في تكريس الإشعاع الثقافي للحاضرة الإدريسية.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles