Revue de presse des principaux journaux Marocains

Economie

شركة (اسمنت إفريقيا) المغربية تدشن ثاني وحدة إنتاج لها بأبيدجان

03.03.2016 - 14:43

تم الثلاثاء بأبيدجان، تدشين وحدة الإنتاج الثانية لشركة إسمنت إفريقيا (سيماف)، التابعة للمجموعة المغربية (الضحى)، بحضور الوزير الأول الإيفواري، دانييل كابلان دونكان.

وسيمكن هذا المشروع الجديد الذي تطلب ميزانية بقيمة 17 مليار فرنك إفريقي، أي حوالي 26 مليون أورو، (سيماف) من مضاعفة الإنتاج، من خلال الانتقال من 500 ألف طن إلى مليون طن من الاسمنت سنويا.

ومن المرتقب أن تساهم هذه الوحدة التي تم الشروع في العمل بها منذ 18 فبراير المنصرم في جهود الحكومة الإيفوارية الرامية إلى سد العجز الحاصل في هذا المجال، وتلبية طلب متنامي، مع ضمان إنتاج إسمنت عالية الجودة.

ونوه الوزير الإيفواري في كلمة بالمناسبة بهذه المبادرة التي تعكس إرادة مجموعة (سيماف) وانخراطها في مواكبة النمو والدينامية الاقتصاديين اللذين تشهدهما كوت ديفوار، مؤكدا أن هذا المشروع الجديد يتماشى ومقاربة وسياسة الحكومة الإيفوارية الرامية إلى جعل القطاع الخاص محركا لنمو اقتصادي مستدام ومدعم.

كما أشاد رئيس الحكومة الإيفوارية برؤية مجموعة (سيماف) التي تؤطر بدقة مسعى البلدين، وبرؤية الرئيس الإيفواري الحسن واتارا وصاحب الجلالة الملك محمد السادس، من أجل شراكة جنوب-جنوب مفيدة للأطراف.

من جانبه، أبرز وزير الصناعة والمعادن الإيفواري، جون كلود برو، إسهام الوحدة الثانية لمصنع (سيماف) في دينامية النمو بالبلاد، منوها بالدعم المتواصل للمغرب وانخراطه الفعلي في جميع المبادرات الرامية لأن تكون كوت ديفوار في الموعد مع الإقلاع سنة 2020.

من جهته، أشار الرئيس المدير العام لمجموعة (الضحى)، أنس الصفريوي، إلى أن اختيار كوت ديفوار فرض نفسه منذ البداية، وذلك بفضل حجم هذا البلد وكذا بفضل جودة العلاقات الأخوية التي تجمع المغرب بكوت ديفوار.

وأبرز أنه بالشروع في عمل هذه الوحدة الثانية، ستنتقل الطاقة الإنتاجية لوحدة أبيدجان إلى مليون طن سنويا، وستوفر بشكل مباشر أو غير مباشر، خلال فترة الاستغلال، حوالي 350 منصب شغل.

وبعدما ذكر أن الكلفة الإجمالية للاستثمار بوحدة أبيدجان (الشطر الأول والثاني) تصل إلى 40 مليار فرنك إفريقي، أبرز الصفريوي أن مجموعته في طور إنجاز مصنع اسمنت ثان (منذ فبراير المنصرم) بالمنطقة المينائية لمدينة سان بيدرو باستثمار بقيمة حوالي 35 مليار فرنك إفريقي.

وأوضح أنه مع انطلاق العمل بهذه الوحدة سنة 2017، سيتجاوز المبلغ الإجمالي لاستثمارات مجموعة (سيماف) بكوت ديفوار، 80 مليار فرنك إفريقي، بطاقة إنتاجية سنوية للاسمنت بحجم 2 مليون طن.

حضر حفل التدشين، على الخصوص، وزير الداخلية والأمن، حامد باكايوكا، وسفير المغربي بكوت ديفوار، مصطفى جباري.

» مصدر المقال: ahdath

Autres articles