Revue de presse des principaux journaux Marocains

Economie

اليوم العالمي للمرأة.. إطلاق أرضية “وجه المغرب” الأولى من نوعها للأرشيف الخاص بالنساء المقاولات في المغرب

06.03.2016 - 22:47

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، تطلق وكالة (انادر لايف، حياة أخرى)، يوم سابع مارس الجاري، أول أرضية خاصة بأرشيف النساء المقاولات بالمغرب (دوبلفي دوبلفي دوبلفي.فيزاج دي ماروك.أورغ).

وذكر بلاغ للوكالة أن هذه الأرضية، الموجهة لعالم النساء المقاولات بالمغرب، ستتيح الفرصة “لاكتشاف مسار النساء الناشطات الأكثر موهبة اللواتي يقمن ويشتغلن بالمغرب”.

وأوضح أن الأرضية تهدف إلى ترجمة ثقافة المجهود الذي تبذله كافة هؤلاء الشخصيات على المستوى المهني والاجتماعي، ونقل فكرة إمكانية إنشاء مقاولة لنساء المستقبل.

وسجل البلاغ أن الأرضية تشكل أيضا وسيلة رقمية تناضل من أجل تسليط الضوء على المرأة المغربية النشيطة، مضيفا أنها تسعى إلى المساهمة في المشاريع الأخرى الموجهة لاستثمار مختلف الأعمال التي تقوم بها المرأة في معيشها اليومي والتي ستمكن من تعزيز منظومة إلكترونية جديدة للمقاولة النسائية بالمغرب.

وأوضح المصدر ذاته أن الرهان الأساسي لهذه الأرضية يتمثل في كونها تسعى لأن تشكل مرجعا متينا للنساء المغربيات، وذلك من أجل بناء نموذج جديد لشباب المستقبل، وإلهامهم وتوعيتهم بثقافة بذل الجهد باعتبارها مصدرا للإنجاز الشخصي.

وأوضحت مؤسسة “وجه المغرب” هند شعوات، عبر نفس البلاغ، أن الأرضية تهدف إلى إبراز نجاحات المرأة، وذلك التزاما منها بتعزيز فضاءات الإبداع.

وأضافت المتحدثة، أنه وعبر هذا المشروع، نتوخى توجيه الأجيال النسائية الشابة نحو نمط جديد من قيادات الرأي، اللائي قد لا يكون لرسائلهن تأثير في الكثير من الأحيان، لكن لديهن حساسية تجاه مسارات أولئك اللاتي يساهمن في بناء مغرب الغد.

وتعتمد هذه المنصة، حسب وكالة (أناذر لايف)، على عرض ثلاثي يتكون من موقع إلكتروني، ومنتدى وعملية اكتشاف للمواهب.

وسيقدم الموقع على شكل منصة كبيرة تضم أرشيف النساء المقاولات بالمغرب، من توجهات وأصول وأوساط مختلفة، ممن حققن نجاحا في مجالات عدة واشتهرن بنشاطهن عبر العالم، حيث أن القاسم المشترك بينهن هو الإرادة والشغف بالعمل.

وتهدف “أرضية المغرب” أيضا إلى وضع قائمة للمراجع ووضع هؤلاء النساء في مرتبة مستحقة، عبر توسيع عالمهن من خلال موقع إلكتروني متخصص من والاستفادة من تاريخ كل واحدة منهن، كما سيتم تحدثيه وإغناؤه بمقابلات وصور جديدة للنساء المقاولات.

وتتوخى هذه الأرضية، توجيه الأجيال النسائية الجديدة نحو دينامية التعهد، وإقناعهن بأن النجاح ممكن، مهما اختلفت أصولهن وأحلامهن وطموحاتهن.

وستعمل “وجه الأرض” على وضع تصنيف للمواهب في مجال الإبداع، حيث سيتم الكشف عن أسماء 3 لنساء شابات حاملات لمشاريع خلاقة يبلغن من العمر أقل من 35 سنة، خلال ملتقى سينظم كل سنة.

وسيمكن هذا الحدث من خلق تواصل بناء بين كبار الفاعلين في مجال المقاولات، والجيل الجديد من النساء الفاعلات والمبدعات.

» مصدر المقال: ahdath

Autres articles