Revue de presse des principaux journaux Marocains

Economie

عينك ميزانك: عطب بنكي في تحويلات أقساط الدراسة

10.01.2018 - 15:06

واجهت أسر طلبة في الخارج مشاكل في تمويل دراسة أبنائها في أوربا عن طريق منتوج “باك ترانسفير دو سكولاريتي”، الذي تسوقه إحدى المجموعات البنكية المغربية، التي تتوفر على فروع في إسبانيا وفرنسا وبلجيكا ودول أخرى، إذ عمدت هذه المجموعة إلى اتخاذ قرار بمركزة عمليات تحويل شيكات أولياء الأمور المحررة لفائدة حسابات أبنائهم في الخارج، لدى مصلحة في البيضاء، الأمر الذي أخر تحويل أقساط الدراسة لمدة وصلت إلى أسبوع، وأدخلت المتعاملين في دوامة معاناة شهرية.
وأفاد أحد الزبناء في اتصال مع “الصباح”، أنه أصبح يواجه مشكلة كبيرة في أداء أقساط دراسة ابنه في الخارج، بسبب استغراق العملية مدة طويلة غير مبررة، من خلال تحويل المبالغ من حساب الشيك إلى مصلحة مركزية، تديرها مجموعة صغيرة من الموظفين، لا قبل لهم بالكم الكبير من التحويلات المنجزة في إطار منتوج “باك ترانسفير دو سكولاريتي”، موضحا أن مدة التأخير تتراوح بين أربعة أيام إلى سبعة، ما يربك عملية أداء أقساط الدراسة لدى المعاهد والجامعات في أوربا، رغم توفر بلد الدراسة على فرع للمجموعة البنكية.
وانتقد الزبون التأخير في تحويل أقساط الدراسة من المجموعة البنكية إلى حساب ابنه في الخارج، رغم الشعارات التي ترفعها حول سرعة العمليات وتبني الرقمنة في مختلف المتعاملات المالية للبنك، علما أن بنـوكا أخرى تعرض الخدمة ذاتها بسرعة كبيرة، وتـوفر للبنوك عروض حسابات موجهة للطلبة الشباب الراغبين في الدراسة بالخارج، تتضمن حساب شيك، وبطاقة ائتمانية للسحب والأداء، وتسوية المعاملات الإلكترونية التجارية، حتى عبر مواقع التجارة الإلكترونية الأجنبية، إلى جانب مزايا الولوج إلى الحساب عن بعد، مقابل عمولة تتأرجح بين 0 درهم و20 شهريا، حسب تعريفة كل بنك.
ب. ع

» مصدر المقال: assabah

Autres articles