Revue de presse des principaux journaux Marocains

Economie

إقبال على اقتناء الهواتف الذكية

27.03.2019 - 14:01

دراسة “جوميا” صنفت المغاربة في صدارة ملاك المحمول بإفريقيا بسبب تطور الولوج إلى الأنترنت

كشفت شركة “جوميا” عن خلاصات النسخة الثالثة من دراسة “موبايل ريبورت 2018″، التي تقدم رؤى حول اتجاهات الهواتف المحمولة خلال السنة الجارية، والهواتف الذكية الأكثر مبيعا على منصتها، وتجارة الهواتف المحمولة، فضلا عن سلوكيات الشراء لمستخدمي الجوال المغاربة.

وقالت الدراسة، إنه “مع 46 مليون مشترك في خدمة الهواتف المحمولة، يتوفر المغرب على عدد من الهواتف الذكية يفوق عدد السكان، ومعدل نفاذها وصل إلى (130.73 %)، ما يتجاوز المتوسط في إفريقيا، الذي يبلغ 80 %”.

وتؤكد الدراسة أنه في سياق السنة الجارية، يمثل سوق الهواتف المحمولة في إفريقيا أولوية من حيث الاستثمارات، يظل المغرب رائدا في هذا الإطار، وهو الموقع الذي تدعمه استنتاجات تقرير الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات الأخير، الذي يؤكد تعميم استخدام الهواتف المحمولة (99.8 % من الأسر)، سواء على المستوى الحضري أو القروي.

وبالنظر إلى طموحاتها الخاصة باعتماد الجيل الخامس، المدعومة بالتعاون الوثيق بين الفاعلين الثلاثة في الاتصالات، أو تمثيل محلي قوي لمصنعي الهواتف الذكية، فإن المغرب يتموقع ليكون سوقا رئيسيا للهواتف المحمولة في القارة الإفريقية.

وتضيف الدراسة التي قدم خلاصاتها العربي العلوي البلغيثي، المدير العام لشركة “جوميا”، أنه في شتنبر الماضي، تجاوز معدل نفاذ الأنترنت في السوق الوطنية نسبة 67.5 %، حسب الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، والمتوسط الأفريقي أيضا (36%)، ليصبح المجموع 23.773 مليون مستخدم. وهكذا فإن 8 % من الأفارقة على الشبكات الاجتماعية هم مغاربة.

ويظل الاتجاه نفسه فيما يتعلق بالشبكات الاجتماعية، إذ أنه مع 17 مليون مستخدم، يسجل المغرب معدل نفاذ بنسبة 47 %، مقابل 17 % في المتوسط في القارة. وخلال السنة الماضية، تمثل المملكة أحد أكثر البلدان اتصالا على الشبكات الاجتماعية، مع تفضيل “فيسبوك” و”إنستغرام”.

وفي دراسة حصرية أجراها “غوغل” لفائدة “جوميا”، ارتفع معدل المشاهدة على شبكة “يوتيوب” في المغرب بنسبة 45 %، مع هيمنة الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 14 سنة و34 عاما. وأفادت الدراسة ذاتها أيضا، أن القناتين المغربيتين المفضلتين على الشبكة المذكورة، هما القناتين الثانية والأولى.

وبلغة الأرقام، بلغت قيمة ما اقتناه المغاربة من هواتف محمولة 400 مليار سنتيم (4 ملايير درهم)، بعلاقة مع تعميم الأنترنت من الجيل الرابع “4 جي”، إذ ساهم هذا المعطى في تحفيز الطلب على الهواتف، تحديدا في فئة المستهلكين الشباب، الذي وجدوا في هذه الأجهزة الصغيرة بوابة للاتصال بالعالم، وإنجاز معاملاتهم اليومية، سواء تعلق الأمر بالتراسل والتصفح، والتبضع والأداء عن بعد.

وكشف التقرير السنوي الصادر عن الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، حول مستوى تجهيز الأسر وتوجهات استخدامها للأنترنت، عن بلوغ معدل تجهيز الأسر بالهواتف المحمولة 99.6 %، فيما يتوفر 94.4 % من الأفراد، المتراوحة أعمارهم بين 12 سنة و65، على هواتف ذكية، أغلبهم في المجال الحضري إذ توقع التقرير رواج ما مجموعه 14.7 مليون وحدة من الهواتف المذكورة.

الشراء عبر الويب

» مصدر المقال: assabah

Autres articles