وأصدر ترامب الشهر الماضي قرارا تنفيذيا، أوقفته بعد ذلك محكمة أميركية، يحظر مؤقتا دخول المسافرين من 7 دول تقطنها أغلبية مسلمة منها سوريا، كما فرض حظرا لأجل غير مسمى على جميع اللاجئين السوريين.

 

وذكر الأسد في مقابلة مع « إذاعة أوروبا 1″ وقناة تلفزيون « تي.إف1″ « أنه ضد الإرهابيين الذين قد يتسللون مع بعض المهاجرين إلى الغرب وهو ما حدث. حدث في أوروبا وخاصة في ألمانيا ويمكن أن يحدث في الولايات المتحدة ».

 

وأضاف: « أعتقد أن هدف الرئيس الأميركي دونالد ترامب هو منع هؤلاء من الدخول ».

 

وقال ترامب إن قراره الذي أثار احتجاجات في الداخل والخارج وأربك المطارات الدولية والأميركية يهدف إلى منع المتشددين من دخول الولايات المتحدة، فيما تطعن إدارته على حكم المحكمة بوقف العمل بالقرار، الذي أيدته محكمة استئناف الأسبوع الماضي.