Revue de presse des principaux journaux Marocains

Social

معمل جديد للإسمنت بجهة سوس

10.09.2018 - 15:02

تتعزز البنية الاقتصادية لجهة سوس ماسة بإنجاز مصنع لإنتاج الإسمنت من الجيل الجديد، يعتمد إدماج المكون الإيكولوجي.

وتبلغ الطاقة الإنتاجية السنوية للمصنع الجديد، بحسب اتفاقية الاستثمار المبرمة بين الحكومة و”لافارج” في 16 دجنبر 2011، والاتفاقيات الفرعية، مليونا و600 ألف طن من مادة الإسمنت، 50 في المائة منها موجهة لتلبية حاجيات الجهة والأقاليم الجنوبية.

ورصدت “لافارج هولسيم” لموقع المصنع والمقلع، اللذين يشغلان مساحة تقدر بـ 200 هكتار، يستغل نصفها فقط لمعمل سوس، حجم استثمارات تناهز 350 مليارا.

وسيوفر المشروع، في سنتين من فترة البناء 750 منصب شغل لسكان الجهة، وسيستفيد منه 1450 شخصا من السكان في وقت الذروة، وسيوفر 210 مناصب شغل قارة.

وحظي المشروع، الذي يقع على بعد 65 كيلومترا من أكادير، بمنطقة “تيدسي نيسندالن”، بعد توقيع الحكومة لاتفاقية الاستثمار مع “لافارج”، بموافقة الوزارة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة في يونيو 2014، والمركز الجهوي للاستثمار، في 10 أكتوبر 2011، والمندوبية الجهوية للمياه والغابات في 2018، والوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر “أركان”، والسلطات المنتخبة في 2014، والمنظمات المعنية بحماية البيئة و”أركان”، وحصل على تصريح البناء في نونبر 2016، وتم الشروع في تنفيذه، بعد تسوية أزيد من 95 في المائة من العقار والمحيط البيئي.

وفي هذا الصدد، أكد إبراهيم حافيدي، المدير العام للوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر “أركان”، أهمية المشروع الذي يندرج في إطار التنمية المستدامة، موضحا أن الشركة صاحبة المشروع التزمت، في إطار القوانين والاتفاقيات الموقعة، على تعويض أشجار أركان التي سيتم اقتلاعها، وفق ما تنص عليه التشريعات.

وقال حافيدي لـ “الصباح” إنه “سيتم غرس عشرة أشجار أٍركان مقابل كل شجرة يتم اقتلاعها. كما تلتزم إدارة المؤسسة الإنتاجية، وفق الاتفاقية مع إدارة المياه والغابات، بغرس مساحة إجمالية تقدر بـألف هكتار من أشجار “أركان”.

من جهته، أكد مسؤول بإدارة المياه والغابات تتبع الإدارة لمختلف مراحل إنجاز المشروع، خاصة في الشق المرتبط بالغطاء الغابوي، موضحا أن الأمور تسير بشكل عاد، وأن جميع التدابير المتصلة باقتلاع شجرة “أركان” تتم أجرأتها، إذ يتم التعويض عن الأشجار التي تم اجتثاثها من خلال إعادة التشجير.

وردا على شريط فيديو يتم تداوله عبر شبكات التواصل الاجتماعي، تم تصويره بأحد أوراش المصنع الجديد، أثناء إنجاز أشغال تسوية الطريق المؤدي إلى المقلع، حيث تم اقتلاع حوالي 20 شجرة “أركان”، أكدت الأطراف المعنية بحماية الشجرة أن الشركة تنفذ جميع مقتضيات الاتفاقيات والعقود المبرمة مع الإدارات العمومية والخواص، وتعمل على تعويض كل شجرة بعشر مثيلاتها، تحت إشراف إدارة المياه والغابات والوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر “أركان”.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles