Revue de presse des principaux journaux Marocains

Social

الزاير ينزع فتيل التوتر بتنغير

10.01.2019 - 15:02

أسفر الاجتماع الذي عقده صالح قنديل، وحبيب بوشعيب عضوا المكتب التنفيذي للكنفدرالية الديمقراطية للشغل، الأربعاء الماضي مع عامل إقليم تنغير، عن نزع فتيل التوتر وإلغاء الإضراب الذي دعا إليه الاتحاد المحلي للكنفدرالية بالمدينة.

واستنفر استدعاء الشرطة القضائية للمكتب النقابي لمنجم إيمضر بتنغير، اعتمادا على شكاية كيدية، قيادة الكنفدرالية الديمقراطية للشغل، التي عبرت عن رفضها المطلق لما أسمته الأساليب المتجاوزة في العلاقة مع النقابيين، مشيرة إلى أن قرار استدعاء الشرطة القضائية، بأمر من النيابة العامة بتنغير لأعضاء المكتب النقابي لفرع منجم إيمضر، العضو في النقابة الوطنية للطاقة والمعادن، يعتبر تجاوزا وشططا في استعمال السلطة.

وأوفد عبد القادر الزاير، الكاتب العام للكنفدرالية، صالح قنديل، وحبيب بوشعيب، عضوي المكتب التنفيذي إلى تنغير لمتابعة الملف، والتدخل لدى السلطات لنزع فتيل التوتر الاجتماعي بالمنطقة.

وقال قنديل، الذي يتحمل في الوقت ذاته مسؤولية الكاتب العام للنقابة الوطنية للطاقة والمعادن، إن اللقاء مع عامل الإقليم وإدارة المنجم، مكن من تطويق المشكل الاجتماعي، بعد سحب المتابعة، والاتفاق على تدارس النقط المتعلقة بمطالب أصحاب الطاكسيات والشاحنات.

وأوضح قنديل في تصريح لـ”الصباح” من تنغير، أن اللقاء مع عامل السلطات تميز بتفهم السلطات لمطالب الشغيلة، ووعدها بحث الملف المطلبي، في إطار الحوار، مؤكدا أن تدخل المكتب التنفيذي ومطالبة الزاير المسؤولين المحليين والمركزيين بالتدخل الفوري من أجل وضع حد للاستهداف المباشر للمسؤولين الكنفدراليين، مكن من نزع فتيل التوتر بالمدينة.

وعبر الكاتب العام للمركزية النقابية، في تصريح صحافي، أورده موقع المركزية بهذا الشأن عن تضامن الكنفدرالية قيادة وقواعد مع أعضاء المكتب المحلي بالمنجم، ووقوفها إلى جانبهم في مواجهة كل الأساليب التي لم يتردد، في وصفها بـ”البالية”.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles