Revue de presse des principaux journaux Marocains

Social

اعتداء “حراكة” على إسبان بمليلية

30.01.2019 - 15:02

أعرب مواطنون إسبان مقيمون بمليلية، عن غضبهم إزاء تكرار عمليات الاعتداء التي يتعرضون لها على يد “الحراكة” المغاربة الموجودين بالثغر المحتل في حالة فرار، مؤكدين في شكايات قدموها لمصالح الأمن والسلطات المحلية تعرض ممتلكاتهم للنشل والتخريب بسبب ارتفاع نسبة القاصرين الراغبين في الهجرة.

وحسب مصادر مطلعة، فإن مصالح الشرطة تتوصل يوميا بشكايات من قبل سكان الأحياء بمنطقة “مليلية القديمة” يطالبون فيها بتخليصهم من الإزعاج الذي يطولهم وكذا الاعتداءات على ممتلكاتهم وعلى المواطنين بهدف السرقة.

ورغم الدوريات الأمنية التي تقوم بها مصالح الشرطة المحلية والوطنية، فإن بعض الأحياء الشعبية المجاورة لشاطئ “مليلية بييخا” لا تزال مكتظة بـ”الحراكة”، حيث يتخذونها مآوى لهم ويمارسون فيها مختلف أنواع الإجرام.

من جهة ثانية، قالت مصادر، إن القاصرين المغاربة الذين تمكنوا من التسلل إلى مدينة مليلية وأغلبهم من مدن الداخل، اختاروا حياة التشرد عوض البقاء في مراكز العناية بالأطفال واللاجئين، وأغلبهم أصبح مدمنا على شتى أنواع المخدرات والكحوليات.

ويؤكد المغاربة الذين يزورون مدينة مليلية بصفة شبه يومية، أنهم أيضا يعانون مضايقات بعض القاصرين “الحراكة”، إذ يتخذون من وضعهم فرصة لكسب عطف المارة والتسول لحصولهم على بعض النقود.

وتعيش مدينة مليلية السليبة حالة من الاستياء بين سكانها بسبب عدم اتخاذ حكومة مدريد لقرارات جريئة تعيد بها هؤلاء القاصرين إلى المغرب، أو تسوية وضعيتهم حتى يتمكنوا من الاندماج في المجتمع، وذلك وسط تحذيرات من منظمات حقوقية تخوفت من تحول الفئة المذكورة لمصدر إجرام دائم قد يعقد الوضع في المدينة مستقبلا.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles