Revue de presse des principaux journaux Marocains

Social

ملابس “بوليس” عماري تثير الجدل

18.03.2019 - 15:01

أعلنت الجماعة الحضرية للبيضاء (عبر شركة البيضاء للخدمات) عن صفقة عمومية لاقتناء “بذل كاملة بدون أحذية” لفائدة عناصر الشرطة الإدارية المحدثة بخمس مقاطعات جماعية، هي الأغلى من نوعها، بعد طلب العروض الأول الذي غطى المرحلة التجريبية السابقة.

وقدرت الشركة المكلفة بتدبير عمل الشرطة الإدارية المبلغ الإجمالي لشراء سترات وربطات عنق وقبعات بحوالي 54 مليون سنتيم، يضاف إلى حوالي 41 مليون سنتيم لتوفير التجهيزات ووسائل العمل.
وتنافس شركات مغربية وأجنبية (من تركيا) لتوفير الملابس الرسمية بحوالي 284 عنصرا (رجالا ونساء)، تتوزع بين معدات للعمل وبذل مختلفة لفصلي الشتاء والصيف، مع تحديد مواصفات كل قطعة على حدة، وفق بيانات ورسومات مرفقة بدفتر التحملات.

ووصف منتخبون هذه الصفقة بالأغلى، إذ سبق للمقاطعات المعنية بالمرحلة الأولى من دخول التجربة حيز التنفيذ بالبيضاء، أن اقتنت بذل وقبعات وربطات عنق وأحذية بأسعار رخيصة نسبيا، وهي البذل نفسها التي ظهرت بها هذه العناصر تتجول في عدد من الأسواق والفضاءات التجارية وقرب المقاهي لضبط مقاسات احتلال الملك العمومي، وتحرير مخالفات ضد المتجاوزين ومراقبة سير عدد من المرافق التابعة للجماعة.

وقال المنتخبون إن أصحاب الصفقتين بالغوا في تحديد الأسعار والكلفة الحقيقية للملابس والبذل، كما عابوا عليهم عدم الاستشارة مع مؤسسات رسمية في الدولة، مثل الجمارك والأمن والدرك، لهم تجربة طويلة في تدبير هذا النوع من العمليات.

وأثيرت صفقتا البذل والقبعات والتجهيزات على هامش الدورة الجماعية الأخيرة، حين أشهر مستشار ملفا يضم دفتر التحملات الخاص والتصميمات الخاصة بكل قطعة من الملابس المطلوبة، كما أشار إلى التقديرات المالية الأولية التي وصفها بالمبالغ فيها.

وبدأ العمل بالشرطة الإدارية منتصف السنة الماضية، بتنسيق مع شركة البيضاء للخدمات التي أعدت دراسة وإطارا قانونيا وتنظيميا لاختصاصات وتدخلات هذه الفرق الأمنية ومجالاتها ونوعية التقارير التي من المفروض أن ترفعها إلى الجهات المعنية.

وكلف تدريب 70 مراقبا و7 مشرفين وإعدادهم لمواكبة المجهودات الرامية إلى تأهيل وتحديث المصالح الحيوية للمواطنين، ميزانية أولية بلغت 370 مليونا، في انتظار تكوين دفعات أخرى خلال خمس سنوات المقبلة، يوزع أفرادها على باقي مقاطعات البيضاء الـ16، ويتوقع أن يصل عددهم الإجمالي إلى 311 “بوليسيا” سيكلفون ميزانية المدينة مليارا و430 مليونا.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles