Revue de presse des principaux journaux Marocains

Social

الزاير يحذر من أزمة مصحات

13.06.2019 - 15:02

دخلت الكنفدرالية الديمقراطية للشغل على خط أزمة المصحات المتعددة الاختصاصات التابعة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، لتطالب بإعادة هيكلتها حتى تضطلع بمهامها الاجتماعية في تقديم خدمات صحية للمرتفقين، وإنقاذها من خطر الانهيار.

وطرح ملف مصحات الضمان الاجتماعي على أنظار المكتب التنفيذي، الذي استمع إلى تقرير خاص وقف على الوضعية التي آلت إليها تلك المؤسسات الاستشفائية، والتي يساهم في تمويلها الأجراء بأزيد من 20 مليار سنتيم سنويا.

وتساءلت مصادر “الصباح” عن المصير الذي بات يتهدد 13 مصحة،بسبب سوء التدبير والتسيير، في الوقت الذي يجب تقويم تدبيرها وتصحيح اختلالاتها، التي يتم استغلالها من قبل جهات تسعى إلى خوصصتها وتفويتها.

وأكدت الكنفدرالية في هذا الصدد ضرورة الحفاظ على المصحات المذكورة، وإعادة هيكلتها حتى تكون نموذجا في تقديم الخدمات الصحية، والمساهمة إلىجانب باقي المؤسسات في رفع التحديات التي تواجه المنظومة الصحية، وتعزيز أنظمة الحماية الاجتماعية.

وتعاني المصحات التابعة للصندوق، في السنوات الأخيرة  مظاهر سوءالتسييروالتسيب الإداري، انعكست على الخدمات التي تقدمها، بسبب الخصاص المسجل في الأدوية والمعدات الطبية، وتدهور أوضاع العاملين بها، جراء فشل الصندوق في تدبيرها، بعد أن كانت من المؤسسات الصحية الرائدة.

وتطالب الكنفدرالية الحكومة والمجلس الإداري للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والمركزيات النقابية الممثلة في المجلس، بأخذ ملف المصحات مأخذ الجد، من أجل وقف حالة التدهور والفوضى في التسيير، قصد الحفاظ على دورها الاجتماعي، في تقديم الخدمات الصحية، خاصة مع الطلب المتزايد والضغط الكبير الذي تواجهه المستشفيات العمومية.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles