Revue de presse des principaux journaux Marocains

Social

زيادات هزيلة في أجور المهن الحرة

09.07.2019 - 19:15

تتباهى حكومة سعد الدين العثماني بالمساهمة في رفع أجور قرابة 6 ملايين مغربي يشتغلون “أعوانا” في المهن الحرة، بالتجارة والصناعة، والخدمات، والفلاحة، بزيادة بضع سنتيمات لا تصل إلى الحد الأدنى من الأجر المعمول به في الوظيفة العمومية.

وتعاني اليد العاملة في قطاع الصناعة والتجارة والفلاحة والخدمات، غياب التغطية الصحية، والتقاعد، لذلك ارتفع عدد المستفيدين من نظام المساعدة الطبية”راميد”، إلى 12 مليونا، وارتفعت نسبة المتسولين في صفوف المتقاعدين المسنين الذين يعانون الفقر والهشاشة.

ونشرت حكومة العثماني مراسيم زيادة الأجر في الجريدة الرسمية،عدد 6790 الصادرة في 27 يونيو الماضي، تحت رقم 2.19.424 المتعلق بتحديد مبالغ الحد الأدنى القانوني للأجر في الصناعة، والتجارة والمهن الحرة، والفلاحة.

وجاء في المرسوم أنه ابتداء من فاتح يوليوز الجاري، يحدد في أربعة عشر درهما وثلاثة عشر سنتيما مبلغ الحد الأدنى القانوني للأجر الممنوح عن ساعة الشغل للأجراء في قطاعات الصناعة، والتجارة، والمهن الحرة.

كما يحدد في ثلاثة وسبعين درهما واثني وعشرين سنتيما مبلغ الحد الأدنى القانوني للأجر المؤدى نقدا عن يوم شغل لأجراء القطاع الفلاحي، ويجب ألا يؤدي تطبيق ذلك في أي حال من الأحوال، إلى حذف المنافع العينية الممنوحة لأجراء القطاع الفلاحي أو إلى التخفيض منها، دون تحديد تلك المنافع، من قبيل نقل اليد العاملة في شاحنات لا تحترم السلامة الطرقية، ما أدى إلى حوادث سير مميتة.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles