Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

تونس تدخل المونديال بمحك قوي أمام الإنجليز

18.06.2018 - 12:01

 

يبدأ المنتخب التونسي لكرة القدم مهمته الصعبة في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، اليوم الاثنين، بمواجهة نظيره الانجليزي على ملعب “فولغوغراد أرينا” في الجولة الاولى من منافسات المجموعة السابعة.

ولم ترحم القرعة نسور قرطاج وأوقعتهم في مجموعة تضم إلى جانب انجلترا، المنتخب البلجيكي الموهوب المرشح بقوة للذهاب بعيدا في المونديال. كما أن جدول المباريات لم يصب في صالح منتخب “نسور قرطاج” كونه سيلاقيهما تواليا قبل مباراته الأخيرة في الدور الأول أمام بنما التي تشارك للمرة الأولى.

وهي المرة الثانية التي تقع فيها تونس في مجموعة واحدة مع انجلترا أو بلجيكا في المونديال. والتقت تونس انجلترا في الجولة الأولى من منافسات المجموعة السابعة لمونديال 1998، وكان الفوز حليف الانجليز بهدفين نظيفين. وواجهت تونس بلجيكا في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثامنة في مونديال 2002، وتعادلا 1-1.

وسيكون المنتخب التونسي تحت ضغط تحقيق فوزه الثاني في مشاركته الخامسة في المونديال، إذ يعود فوزه الأول واليتيم إلى مشاركته الأولى عام 1978، عندما بات أول منتخب عربي وإفريقي يكسب مباراة في النهائيات بتغلبه على المكسيك 3-1.

وتحمل تونس آمال جماهيرها والمشجعين العرب لكسب أول نقطة على الأقل في النسخة الـ 21 من المونديال، بعد سقوط الممثلين العرب الثلاثة الآخرين في الاختبار الأول (السعودية أمام البلد المضيف روسيا بخمسة لصفر، ومصر والمغرب أمام الأوروغواي وإيران تواليا بهدف لصفر).

واستعد المنتخب التونسي بتعادلين مع البرتغال وتركيا بنتيجة واحدة 2-2، وخسارة بشق النفس أمام إسبانيا بهدف لصفر. وركز مدربه نبيل معلول على تخفيف الضغوط عن لاعبيه ليكونوا في أفضل حال قبل المباريات الرسمية.

وقال معلول “اللاعبون يشعرون بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم لتشريف كرة القدم التونسية والعربية رغم قوة المنافسين في المجموعة”، مضيفا “سنلعب ضد أفضل المنتخبات في السنوات الأخيرة، فبلجيكا تحتل المركز الخامس عالميا، وانجلترا تحسن مستواها كثيرا بعد تغيير مدربها” وتولي غاريث ساوثغيت المسؤولية.

أضاف “المنتخب التونسي سيدافع عن حظوظه كاملة، نعرف الكرة الانجليزية جيدا، يجب أن نظهر أنه بإمكاننا اللعب على أعلى مستوى، ليس لدينا ما نخسره. يجب أن نظهر الوجه المشرف للكرة التونسية وهذه المشاركة يجب أن تكون افضل مشاركة في تاريخنا”.

وتشارك تونس للمرة الأولى منذ 2006 والخامسة بعد 1978 و1998 و2002 (فوز و4 تعادلات و7 هزائم)، وهي تطمح لتكرار إنجاز المغرب (1986) والجزائر (2014) ببلوغ الدور الثاني للمرة الأولى في تاريخها.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles