Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

أزمة بين الكوكب ووزارة الرياضة

27.06.2018 - 15:02

النادي يطالب بمليار و400 مليون مقابل إخلاء قاعة بنشقرون

اشتدت حدة الصراع بين الكوكب المراكشي ووزارة الشباب والرياضة، مع نهاية مدة اتفاقية الشراكة الموقعة بين الطرفين، قبل 25 سنة، والتي بمقتضاها يستغل النادي القاعة المغطاة بنشقرون التابعة للوزارة.

ودفع تسريب تسجيل صوتي للقاء عقده المدير الجهوي لوزارة الشباب والرياضة بمراكش، مع ممثلي جمعيات من المجتمع المدني، المكتب المديري للنادي المراكشي إلى عقد ندوة صحافية، للرد على ما صرح به المدير الجهوي، خلال اللقاء.

وقال يوسف ضهير، رئيس المكتب المديري، إن ممثل الوزارة بمراكش، جمع جمعيات المجتمع المدني من أجل تحريضهم ضد الكوكب. وأوضح ضهير “الأمور كانت تسير بشكل عاد، وفي قنوات إدارية، إلى أن توصلنا بتسجيل صوتي يوثق للقاء المدير الجهوي للوزارة مع جمعيات مراكشية، قدم خلاله المدير معلومات مغلوطة”.
وأضاف ضهير “المدير الجهوي ادعى أن الكوكب يطالب بعشرة ملايير سنتيم من أجل مغادرة القاعة، في حين نطالب بمليار و400 مليون سنتيم، قيمة فواتير الماء والكهرباء والاصلاحات التي شملت مرافق القاعة، والتي تنص بنود الاتفاقية على أن تؤدى من لدن الوزارة”.

وأضاف ضهير “ممثل الوزارة روج معلومات مغلوطة، وادعى أن الأنشطة الممارسة بالقاعة، غير مؤمنة، وهذا غير صحيح، ونحن على استعداد لتقديم الوثائق التي تؤكد وجود تأمين يهم فروع النادي وكل الأنشطة الممارسة داخل القاعة، كما اتهم النادي بالترخيص لإقامة مباريات كرة القدم المصغرة، لفرق تمثل مصالح الأمن الوطني والدرك الملكي، ولا ندري ما المانع في ذلك، فالمصالح المذكورة شريكة لنا ومهمتها النبيلة تحتم علينا منحها وقتا لممارسة الرياضة”.

وراسلت جمعيات المجتمع المدني بمراكش وزير الشباب والرياضة، للمطالبة بما أسموه دمقرطة استعمال القاعة المغطاة بنشقرون، التي قالوا إنها باتت وسيلة استرزاق لبعض الأشخاص، يستغلون اتفاقية الشراكة الموقعة بين الكوكب والوزارة”.

وراسلت مصالح الوزارة إدارة النادي المراكشي، قبل شهرين، عبر مفوض قضائي، لإبلاغها نية الوزارة فسخ الاتفاقية، التي انتهت مدة سريانها، أول أمس (السبت).
وعللت مصالح الوزارة طلب الفسخ بقيام الكوكب بإضافة بنايات عبارة عن سكن وظيفي وقاعات صغيرة ومقرات للفروع، دون الرجوع إلى الوزارة باعتبارها مالكة القاعة.

وأبلغ النادي المراكشي، بدوره، مصالح الوزارة، عبر مفوض قضائي، أيضا، بأنه على استعداد لإخلاء القاعة، شريطة استرجاع المبالغ التي صرفها من أجل إصلاحها، كما عبر مكتب النادي عن استعداده لمناقشة صيغة جديدة لتمديد مدة الاتفاقية.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles