Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

كأس إفريقيا: الضغط على الكامرون للتخلي عن 2019

09.07.2018 - 15:01

الاتحاد الإسباني يدرس إقامة سوبر البارصا وإشبيلية بطنجة

بدأ الضغط مجددا يشتد على الكامرون، للتخلي عن تنظيم كأس إفريقيا 2019 لفائدة المغرب.

وكانت “الصباح” سباقة إلى الإشارة إلى أن الجامعة الملكية لكرة القدم لن تجد فرصة للعودة إلى تنظيم التظاهرات الكبرى أفضل من كأس إفريقيا 2019، وذلك بعد خسارة كأس العالم 2026 والإقصاء من الدور الأول لمونديال 2018.

وكشفت مصادر مطلعة أن الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم “كاف”، جست نبض الكامرون حول مشاكل البلد بشأن استعداداته للاستجابة لدفتر التحملات، ونبهته إلى ضرورة إيجاد حل لمشكل إضراب العمال في بعض الملاعب، وتأخر وتيرة الأشغال بنسبة كبيرة.

وتولي الكونفدرالية الإفريقية أهمية كبيرة لإنجاح هذه البطولة، سيما أنها الأولى للمكتب التنفيذي الحالي برئاسة الملغاشي أحمد أحمد.

ويميل أعضاء الكونفدرالية الإفريقية إلى إقامة الكأس القارية بالمغرب، بسبب جاهزية بنياته التحتية من جهة، والسخاء الكبير الذي يبديه المسؤولون في استقبال مثل هذه التظاهرات، بدليل أنهم أنفقوا 13 مليارا في تنظيم بطولة إفريقيا للاعبين المحليين.

وعلى صعيد آخر، يدرس الاتحاد الإسباني لكرة القدم نقل مباراة الكأس المحلية الممتازة بين برشلونة وإشبيلية بطنجة في 12 غشت المقبل.

ويناقش الاتحاد الاسباني، حسب صحيفة “ماركا”، فكرة تنظيم الكأس الممتازة بالمغرب مع الفريقين المعنيين والمحتضنين والقنوات المالكة للحقوق.
وفي حال الحسم في هذا القرار، ستكون المرة الأولى التي تقام فيها الكأس الممتازة الإسبانية خارج البلاد، وفي مباراة فاصلة عوض الذهاب والإياب.

بالمقابل، قالت بعض الصحف الإسبانية الأخرى، إن إشبيلية يرفض اقتراح الاتحاد الإسباني بإجراء نهاية كأس السوبر الإسباني في طنجة.
وحسب المصادر الإعلامية نفسها، فإن إشبيلية يعترض على إقامة المباراة بالمغرب، دون أن يبدي أي أسباب.

واستنادا إلى المصادر ذاتها، فإن المفاوضات مازالت جارية بين طرفي المواجهة لإقناعهما بالقدوم إلى المغرب.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles