Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

السكتيوي وأشامي حاضران أمام الأهلي

25.09.2018 - 15:01

المدرب المساعد قال إنهما يحترمان التزاماتهما وإن الفريق تنتظره عدة استحقاقات

سيكون عبد الهادي السكتيوي، المدرب المؤقت للوداد الرياضي، ومساعده يوسف أشامي، حاضرين في مباراة الفريق أمام الأهلي الليبي ضمن كأس الأندية العربية، اليوم (الاثنين)، بداية من السابعة مساء.

وتجرى المباراة في ملعب محمد الخامس، وتنقلها قناة أبو ظبي الرياضية الإماراتية.

وقال أشامي، في تصريح هاتفي ل»الصباح»، إنه والسكتيوي يشتغلان بطريقة احترافية، ويحترمان التزاماتهما وعقديهما مع الفريق، الذي تنتظره استحقاقات هامة، على حد تعبيره.

وأوضح أشامي «تلقينا دعما من الرئيس. نحترم التزاماتنا، والفريق يحتاج في هذا الظرف إلى تضافر الجهود».

وعن تردي العلاقة مع الجمهور بعد الإقصاء أمام وفاق سطيف، قال أشامي»دائما نقول إن الجمهور هو الحلقة الكبيرة في الوداد، ونأمل أن يكون الأداء في مستوى هذا الجمهور».

وعن العلاقة مع الرئيس سعيد الناصري، قال أشامي «الرئيس كان دائما إلى جانبنا».

وردا على سؤال حول إما إذا كانت تشكيلة الوداد ستعرف بعض التغييرات في مباراة اليوم، قال أشامي»نعرف أن هناك لاعبين مؤهلين في الكأس العربية وغير مؤهلين في عصبة الأبطال. سننتظر أيضا معرفة اللاعبين الجاهزين لخوض المباراة».

وتجرى المواجهة بنظام الإقصاء المباشر ذهابا وإيابا، وستجرى مباراة الإياب الجمعة المقبل بتونس.

وتأتي مباراة اليوم بعد أقل من ثلاثة أيام على إقصاء الوداد من عصبة الأبطال الإفريقية، والذي كان صدمة لجمهور الفريق وللطاقم التقني، إذ غاب المدرب عبد الهادي السكتيوي ومساعده أشامي عن تداريب أول أمس (السبت).

وأعلن الاتحاد العربي لكرة القدم أن قرعة سدس عشر كأس الأندية العربية ستقام بالعاصمة السعودية الرياض في سادس أكتوبر المقبل.

ومن المقرر أن تنتهي مباريات دور 32 في الأسبوع الأول من أكتوبر المقبل، لتفسح المجال أمام المسؤولين لإجراء القرعة.

ويلعب الرجاء الرياضي أمام السلام زغرتا اللبناني في إياب دور 32 بالبيضاء، في 29 شتنبر الجاري، على أن يلعب الوداد مباراة الإياب أمام أهلي طرابلس الليبي في 28 شتنبر الجاري.

وتأهلت عدة فرق إلى الدور المقبل، من بينها الاتحاد الاسكندري المصري ووفاق سطيف الجزائري والمريخ السوداني، فيما اعتبر إقصاء الترجي التونسي المفاجأة الكبرى لحد الآن.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles