Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

سقوط جديد للحسيمة

26.09.2018 - 15:02

مدرب الأولمبي عاين حشادي وهاشمي والحراش
ألحق أولمبيك خريبكة الهزيمة الثالثة بشباب الريف الحسيمي، خلال المباراة التي جمعت بينهما أول أمس (الأحد)، بملعب الفوسفاط، بهدفين لواحد.
وسجل حمزة قلعي الهدف الأول في الدقيقة السابعة، ثم أحرز خالد صروخ الهدف الثاني بعد توصله بكرة من زهير الواصلي، في الدقيقة 68.
ولم يشفع هدف عبد العظيم خضروف من ضربة جزاء في الدقيقة 38 في العودة بالتعادل.
وخاض الإسباني خوان بيدرو بنعلي أول مباراة رسمية بعد عودته لقيادة شباب الحسيمة، خلفا لميمون وعلي.
وخاض الحسيمة المواجهة بمتغيرات عديدة، حيث أشرك بنعلي الوافدين مراد الناجي، وهرنانديز خيسوس وسفيان طلال وفوزي عبد الغني وأمين السعيدي وصابر الغنجاوي وإبراهيم البحري وعبد العظيم خضروف وياسين لكحل، مع إشراك محمد الإدرسي بديلا.
وأرغم سفيان طلال على مغادرة المباراة، بعد تعرضه لإصابة في الفخذ في الدقيقة 70، تاركا مكانه لخالد الغافولي.
وارتقى أولمبيك خريبكة مؤقتا إلى الرتبة الثانية بست نقاط، في حين واصل شباب الريف الحسيمي تذيل الترتيب العام بدون رصيد.
يشار إلى أن المواجهة عاينها الهولندي مارك فوت، مدرب المنتخب الأولمبي، وخالد فوهامي، مدرب حراس المنتخب نفسه، واللذان عاينا زهير الهاشمي وخالد هشادي وإسماعيل الحراش.
وأكد محمد أمين بنهاشم، مدرب أولمبيك خريبكة، أن فريقه تجاوز شباب الريف الحسيمي، بدون إرهاق بدني، وأنه واجه فريقا مجهولا، لأنه غير تركيبته البشرية بشكل كامل.
وأبرز بنهاشم أن أولمبيك خريبكة خاض الجولة الأولى بإيقاع متوسط، في حين ارتفع في الثانية لإرهاق الزوار.
وتحدث بنهاشم عن التغييرات التي منحت الإضافة للهجوم، خاصة إشراك زهير الواصلي الذي منح كرة حاسمة لخالد صروخ.
عبد العزيز خمال (خريبكة)

» مصدر المقال: assabah

Autres articles