Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

من هو جيرار المدرب الجديد للوداد؟

02.10.2018 - 15:02

قاهر باريس سيستعين بابنه لمساعدته واحتفظ بمناف ومدرب الحراس

عين الوداد الرياضي المدرب الفرنسي ريني جيرار، البالغ من العمر 64 سنة، للإشراف على الفريق الأول خلفا للتونسي فوزي البنزرتي، وبعد رحيل عبد الهادي السكتيوي ومساعده يوسف أشامي.
واكتسب جيرار شهرة بفرنسا منذ 2012، حين تمكن رفقة مونبوليي الفرنسي من إحداث «معجزة» بالتتويج بلقب الدوري الفرنسي الممتاز، على حساب باريس سان جيرمان القوي، إذ جمع 82 نقطة في أفضل مسار للفريق في تاريخه، محققا 25 انتصارا من أصل 38 مباراة.

ولم يقدر جيرار على مواصلة تألقه مع مونبوليي آنذاك، خاصة بعد رحيل أبرز نجوم الفريق في الموسم الموالي، لينتقل للإشراف على ليل ما بين 2013 و2015، لكن صعوبة المرحلة بالفريق لم تساعده، ودخل الفريق في مرحلة شك كانت ستعصف به إلى القسم الثاني، ليقرر الرحيل في 2016 والتعاقد مع نانت.

ورغم أن الفريق كان يضم بعض اللاعبين الشباب الجيدين، لكن جيرار لم يقدر على إعادة أمجاد الفريق فأقيل بعد ظرف وجيز.
ولعب جيرار في نيم الفرنسي في السبعينات والثمانينات، وحمل قميص بوردو في الفترة ما بين 1980 و1988، ولعب 7 مباريات دولية فقط، مع المنتخب الفرنسي في 1981 و1982.
وأشرف جيرار على تدريب فرق فرنسية عديدة من أهمها نيم وستراسبورغ، فيما أشرف على منتخبات الفتيان والشباب والرديف، ثم عين مساعدا بالمنتخب الأول ما بين 1998 و2002، قبل أن يبدأ مسيرته بمونبوليي في 2009، لينتظر إلى حدود 2012 ليتوج بلقب الدوري المحلي.

ويتوفر جيرار على ألقاب في مسيرته التدريبية، أهمها الدوري الفرنسي في 2012 مع مونبوليي ولقب كأس أوربا 2000 رفقة المنتخب الفرنسي عندما كان مساعدا للمدرب، ولقب كأس القارات مع المنتخب نفسه في 2001، ولقب دوري تولون الدولي رفقة رديف فرنسا في 2005، فيما نال لقب أفضل مدرب بفرنسا في 2012، ولقب أفضل مدرب فرنسي في العام في السنة ذاتها.
وسيعتمد جيرار في مهامه بالوداد على مساعديه وهما جيرار بيرنارديت وابنه نيكولا جيرار، فيما سيحتفظ بمناف نابي معدا بدنيا وكريم السبعي مدربا للحراس.

ويعود نويل توسي إلى الإشراف على الإدارة الرياضية للفريق الأحمر، بعدما قاد الفريق في مباراته الأخيرة أمام أهلي طرابلس الليبي، لحساب إياب دور 32 من كأس الأندية العربية، وشهدت تأهل الوداد إلى سدس عشر بعد الاحتكام لضربات الترجيح بتونس.

وبهذه الاختيارات يكون الوداد قد غير إدارته التقنية بالكامل، علما أنه عين في وقت سابق الفرنسي جون كلود ألان مديرا تقنيا مسؤولا عن التكوين، معتمدا بالكامل على المدرسة الفرنسية.
العقيد درغام

» مصدر المقال: assabah

Autres articles