Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

الركراكي يوبخ لاعبيه

03.10.2018 - 15:02

شجار بين النفاتي والبيضي في مباراة الفتح ويوسفية برشيد

أصيب مسؤولو وجمهور الفتح الرياضي بخيبة أمل كبيرة، بعد التعادل الذي حققه الفريق أمام يوسفية برشيد بهدف لمثله، في المباراة التي جمعتهما بملعب مولاي الحسن بالرباط، مساء أول أمس (الأحد)، لحساب الجولة الرابعة من البطولة الوطنية.

ولم يستغلل الفريق الرباطي تسجيله الهدف الأول في الدقيقة الثانية بواسطة عبد الرحيم مقران، وتراجع أداء اللاعبين، ما فسح المجال أمام الضيوف لتسجيل هدف التعادل في الدقيقة 74 بواسطة ممادو ديمبيلي.

ورفع الفريق الرباطي رصيده إلى خمس نقاط، وارتقى إلى الرتبة السادسة مؤقتا، فيما رفع يوسفية برشيد رصيده إلى النقطة الرابعة، وارتقى إلى الرتبة السابعة مؤقتا، سجلها من فوز وتعادل، علما أن له مباراتين ناقصتين.

وسجلت نهاية المباراة تبادل الاتهامات بين لاعبي الفريقين، بعد أن اصطدم آدم النفاتي، لاعب الفتح، بنور الدين البيضي، فدخل لاعبو يوسفية برشيد على الخط، للوقوف إلى جانب رئيس الفريق، الذي سعى إلى تهدئة الأوضاع، قبل أن تتطور الأمور إلى اشتباك بين اللاعبين.

وعاتب وليد الركراكي، مدرب الفتح، لاعبيه في مستودع الملابس، وحملهم مسؤولية التعادل.

ولم يستثن الركراكي أي لاعب، واعتبر النتيجة سلبية، ولا تخدم مصلحة الفريق، في المنافسة على الرتب الأولى في البطولة الوطنية، سيما أن المسؤولين وفروا للاعبين كل ما يطلبونه.
صلاح الدين محسن

تصريحات

الركراكي: سقطنا في الفخ

أكد وليد الركراكي، مدرب الفتح، أن الهدف الذي سجله اللاعبون في بداية المباراة، لم يخدم مصلحة الفريق، وأن اللاعبين خفضوا إيقاعهم، بعد أن اعتقدوا أن المباراة سهلة.
وأضاف الركراكي أن سيناريو المباراة هو نفسه الذي عاشه الفريق في مباراة الكوكب المراكشي، في أول دورة من البطولة الوطنية، الشيء الذي يؤكد عدم استفادة اللاعبين من الخطأ الذي ارتكبوه.
وأوضح الركراكي أن الفريق استفاق متأخرا، بعد أن سجل عليه يوسفية برشيد هدف التعادل، وصنع العديد من الفرص ، مشيرا إلى أنه مازال هناك الكثير من العمل، ليعرف اللاعبون كيف يفوزوا في المباريات.

وقال الركراكي إن الفريق سقط في الفخ، بعد أن ضيع مرة أخرى الفوز، واكتفى بالتعادل في الوقت الذي كان من الممكن الفوز، مضيفا أن لديه مشكلة في الجانب الذهني للاعبين، إذ غالبا ما لا يحترمون بعض المنافسين.

وأقر الركراكي بأن الفريق لم يكن في المستوى، ولم يقدم جميع اللاعبين الدور المنوط بهم للفوز بالمباراة، غير أنه متأكد من إمكانية عودة اللاعبين إلى مستواهم.

الصديقي: هدفنا إحراج كل الفرق

» مصدر المقال: assabah

Autres articles