Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

“الحراك” يعود إلى الرجاء

12.10.2018 - 15:01

دعوة إلى إحداث التوافق في المكتب والأنصار يحذرون من «الحياحة»

أعادت أسماء تضمنها المكتب المسير للرجاء الرياضي الحراك إلى الفريق، بعد هدنة فرضتها النتائج الإيجابية في الفترة الأخيرة، وندد منخرطون بوجود أسماء بعينها داخل التشكيلة.

وتشكلت جبهات داخل الرجاء، على بعد أيام من إعلان المكتب المسير لجواد الزيات، الرئيس الجديد للفريق، وطالب عدد من المنخرطين بأحقيتهم في الوجود ضمن التشكيلة المزمع إعلانها.

وشكك بعض المنخرطين في قانونية بعض الأسماء، التي انقطعت عن الانخراط منذ مدة، ودعوا الزيات إلى إحداث توافق بين جميع التكتلات، وهو ما قد يفرض على الرئيس التريث في إعلان مكتبه المسير، رغم مرور شهر عن انعقاد الجمع العام.

وعلمت “الصباح” أن رشيد البوصيري عاد إلى الرجاء، بعد أن غادره على عهد الرئيس المستقيل محمد بودريقة.

وتضم تشكيلة المكتب المسير الجديد، إضافة إلى البوصيري، خالد الإبراهيمي، ومصطفى دحنان، وجواد الأمين، وإبراهيم شكري، وسعيد الشرامي، إضافة إلى أعضاء اللجنة المؤقتة.

وحذر، موقع “ديما ديما رجا” من المنخرطين «الحياحة»، مبرزا أن بعض الأسماء باشرت عملها المعتاد بالضغط على المسيرين الحاليين بضم أسماء بعينها.

ويضيف الموقع أن سياسة الابتزاز بدأت من أجل الحصول على مناصب، وتمثيل التيارات داخل المكتب المسير الجديد، مبرزا أن الزيات له حرية اختيار من يشتغل معه بناء على الكفاءة والتجانس، بعيدا عن التكتلات.

ومن المقرر أن يكون الزيات عقد اجتماعا ظهر أمس (الأربعاء)، مع بعض المنخرطين للحسم في الأسماء التي سيضمها إلى مكتبه.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles